اخر الاخبار
تابعونا

إسرائيل تدمر برج "الجلاء" في غزة

تاريخ النشر: 2021-05-15 16:02:24
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

فاجعة في حورة بالنقب – مصرع الاشقاء ليلى وخالد وأبرار محمد خالد أبو سبيت اثر استنشاق الدخان بعد اشعال موقد في المنزل.

لقي الاطفال الثلاثة الاشقاء ليلى وخالد وأبرار محمد خالد أبو سبيت من بلدة حورة في النقب مصرعهم صباح اليوم الخميس اثر استنشاق دخان .
وتم نقل الاطفال الى المستشفى بخالة حرجة هناك تم اقرار وفاتهم متأثرين بحراجهم.
وباشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الحادث.
وجاء في بيان صادر عن مكتب كايد ظاهر، الناطق بلسان سلطة الإطفاء والإنقاذ للاعلام العربي:

بعد التحقيقات الأولية التي أجراها محقق الحرائق من قبل الاطفاء والانقاذ، فإن الحديث يدور على ما يبدو عن أن الأطفال الثلاثة ( 1، 3، 4.5 سنوات) تواجدوا بغرفة الصالون وهناك تواجد موقد مشتعل وفي مرحلة معيّنة اشتعلت كنبة على ما يبدو بسبب لعبهم بالنار، ما أسفر عن تصاعد دخان كثيف وتسبب باختناق الاطفال واصابتهم ولاحقًا أعلن عن وفاتهم.
 
نعود ونشدد على أن الاطفاء والانقاذ لم يستلم بلاغا حول الحاصل، وعُلم عن الأمر من مصادر طبيّة. 
 
أخيرا، يناشد الإطفاء والإنقاذ المواطنين بعدم ترك الأطفال لوحدهم دون رقابة، كما نعود ونشدد على أهمية استخدام وسائل التدفئة الآمنة داخل المنازل.*

ويتبين من معطيات مؤسسة "بطيرم" لأمان الأولاد أنه وفي كل عام يتوجه لغرف الطوارئ حوالي 52 ولدا بسبب الإصابة من وسائل التدفئة. هذا وفي العقد الاخير (2010-2020) فقد لقي نحو 15 ولدا وطفلا مصرعهم نتيجة استعمال وسائل تدفئة غير آمنة، في أربع حالات منهم كان السبب الاساسي للوفاة هو استنشاق الغاز السام. ثلاث منهم كانت من المجتمع البدوي في الجنوب.

اورلي سلفينجير؛ المديرة العامة لمؤسسة بطيرم قالت تعقيبا على الحادثة: " نرسل تعازينا للعائلة على مصابها فمن الصعب وصف ما يمر على عائلة فقدت ثلاثة أبناء في آن واحد. خاصة خلال تلك الأيام الباردة من المهم ان ندرك ان وسائل التدفئة الآمنة هي تلك التي لا تحتوي على غاز او لهبة مكشوفة. المكيف والرادياتور هما وسائل التدفئة الأكثر آمانا، ولذا من المهم اختيار وسائل تدفئة آمنة خاصة في بيئة يتواجد بها الأطفال كونهم أكثر عرضة للإصابة من البالغين. ولجميع الاهل- لا تقولوا هذا لن يحدث معي، وفي حالة استعمالكم لوسائل تدفئة تحوي غاز ان يتم فحص حالة الجهاز ونظام الغاز فيه من قبل شخص مهني مختص"

هذا وتوصي مؤسسة "بطيرم"، منعا لتكرار حوادث مؤسفة كهذه، بالعمل على تركيب كاشف للدخان في المنزل الذي من شأنه أن يُحذر من شبوب أي حريق او انبعاث دخان او مواد سامة، وبالتالي يُنقذ حياة الأطفال. كما توصي الأهل والبالغين إبعاد أية أغراض أو أثاث أو أي شيء قابل للاشتعال من محيط المدفأة خشية اشتعاله مثل الكنبة، الستائر والأغطية.

الطفلة المرحومة أبرار (سنة) 

 

الطفل المرحوم خالد (3 سنوات) 

 

الطفلة المرحومة ليلى (4-5 سنوات) 

 





>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة