اخر الاخبار
تابعونا

كفرقرع تنطلق في مسيرة الكرامة

تاريخ النشر: 2021-05-18 18:19:49
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

ما الفرق بين أعراض الإنفلونزا وفيروس كورونا الجديد؟

تتصدر أنباء مرض "كوفيد 19" أو "فيروس كورونا الجديد" الأنباء في جميع أنحاء العالم، كما يأتي على قائمة اهتمامات الناس بعد تفشيه في أكثر من 100 دولة في العالم.


ويتصادف تفشي فيروس كورونا الجديد، الذي أودى بحياة أكثر من 3 آلاف شخص وأصاب ما يزيد على 100 ألف آخرين، مع موسم تفشي الإنفلونزا العادية، التي تصيب عشرات الملايين وتقتل عشرات الآلاف كل موسم.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد قررت في نوفمبر الماضي منح اسم رسمي للفيروس كورونا الجديد هو "سارس-كوف-2" SARS-CoV-2، بينما أطلقت على المرض الذي يسببه ذلك الفيروس اسم "كوفيد-19" COVID-19.

الغريب في الأمر أن هناك العديد من أوجه التشابه بين المرضين، على الرغم من أن العالم يعرف الكثير عن الإنفلونزا ولا يعرف إلا القليل عن فيروس كورونا الجديد.



الفرق بين أعراض فيروس كورونا الجديد والإنفلونزا

الملاحظ أن الفيروسين يتسببان بظهور أعراض متشابهة، كالحمى والسعال وآلام الرأس والعضلات والإرهاق.

فعند إصابة شخص بأي من المرضين، يعاني المريض من الحمى أو الحرارة، وتكون نادرة في الإنفلونزا العادية لكنها أساسية وقوية عند مريض كورونا الجديد، وقد تترافق بالتقيؤ والإسهال.

الأمر نفسه ينطبق على التعب والإرهاق، حيث يكونان خفيفين إلى حد ما عند مريض الإنفلونزا، لكنه يكون أساسيا وحادا وقويا لدى مريض كوفيد-19.


وبينما تتطور الأعراض المفاجئة واللاحقة ببطء مع الوقت لدى مريض الإنفلونزا العادية، فإنها تتطور بشكل مفاجئ وسريع لدى المريض المصاب بفيروس كورونا الجديد.

ويلاحظ لدى المصاب بفيروس كورونا الجديد أنه لا يعاني من انسداد الأنف أو الرشح، في حين أن مريض الإنفلونزا يعاني منهما، ويتلاشى هذا العارض في غضون أسبوع.

الصداع وألم الرأس قد يكون عاملا مشتركا بين المريضين، لكنه يكون بسيطا ونادرا في حالة الإنفلونزا العادية، لكنه يكون قويا ومتواصلا في حالة كوفيد-19.

الحال نفسه ينطبق على القشعريرة، فهي نادرة لدى المصاب بالإنفلونزا العادية، لكنها أساسية لدى المصاب بفيروس كورونا الجديد.

وفي حين أن العطس والتهاب الحلق يكونانا أساسيين عند المريض بالإنفلونزا العادية، فإنهما نادران عند مريض كوفيد-19.

السعال من الأمور المشتركة لدى المريضين، لكنه يكون مصحوبا بالبلغم في حالة الإنفلونزا العادية، بينما لدى مريض كوفيد 19 تكون حادة بدون بلغم أو حادة وجافة.

ويعاني المصاب بفيروس كورونا الجديد بشكل أساسي من آلام حادة، ولكنها تكون خفيفة ونادرة لدى المصاب بالإنفلونزا العادية.

وتعد آلام الصدر والشعور بالثقل في تلك المنطقة من الأمور المشتركة بين المرضين، لكنها تكون خفيفة إلى متوسطة لدى مريض الإنفلونزا، في حين تكون حادة وقوية لدى مريض كوفيد-19.


>>> للمزيد من صحة ومرأة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة