اخر الاخبار
تابعونا

العثور على جثة عامل اجنبي في الجنوب

تاريخ النشر: 2020-09-20 14:07:49
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2174
ليرة لبناني 10 - 0.0227
دينار اردني - 4.8316
فرنك سويسري - 3.5116
كرون سويدي - 0.3553
راوند افريقي - 0.2285
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5028
دولار كندي - 2.5747
دولار استرالي - 2.2975
اليورو - 3.7575
ين ياباني 100 - 3.1166
جنيه استرليني - 4.4293
دولار امريكي - 3.426
استفتاء

مجلس الامن يحذر من اندلاع نزاع جديد بين لبنان واسرائيل

مدد مجلس الامن الدولي لعام مهمة الجنود الامميين العشرة الاف المنتشرين في جنوب لبنان ضمن قوة اليونيفيل، محذرًا من اندلاع نزاع جديد بين لبنان واسرائيل.
وتبنى المجلس بالاجماع مشروع قرار اعدته فرنسا.
 
 
ونبه في قراره الى ان "انتهاكات وقف الاعمال القتالية يمكن ان تؤدي الى نزاع جديد لا يصب في صالح اي من الاطراف او المنطقة"، منددا "بكل انتهاكات الخط الازرق الذي يفصل بين لبنان واسرائيل سواء جوية او برية، ويدعو بحزم جميع الاطراف الى احترام وقف الاعمال القتالية".
 
 
وحض المجلس في قراره "جميع الاطراف على عدم توفير اي جهد للحفاظ على السلام والتزام اقصى حد من الهدوء وضبط النفس والامتناع عن اي عمل او خطاب من شانه تقويض وقف الاعمال القتالية او زعزعة استقرار المنطقة".
 
 
وبناء على الحاح الولايات المتحدة كما افاد دبلوماسيون، طلب مجلس الامن في قراره من الامين العام للامم المتحدة ان يجري قبل الاول من حزيران 2020 "تقييما" لمهمة اليونيفيل وعديدها.
 
 
ولم تنجح واشنطن في خفض الحد الاقصى من الجنود الامميين المسموح بانتشارهم الى تسعة آلاف، علما بان هذا السقف يبلغ 15 الفا منذ نزاع 2006.
 
 
كذلك، يطالب القرار، بناء على طلب واشنطن، بان يتاح للقوة الاممية الوصول "الى كامل الخط الازرق". وحتى اليوم، لا يتمتع الجنود الدوليون بسلطة التوجه الى نقاط معينة تقع شمال الخط الازرق حيث عثرت اسرائيل على انفاق في كانون الاول.
 
 
وفي هذا السياق، اسف القرار لعدم تمكن القوة الاممية من دخول الانفاق من الجانب اللبناني.

>>> للمزيد من عالمي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة