اخر الاخبار
تابعونا

اعتقال محمد اسعد كناعنة في القدس

تاريخ النشر: 2021-06-15 10:36:35
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

مدرسة إبراهيم نمر حسين شفاعمرو تحتفل بتخريج طلابها

نظّمت مدرسة إبراهيم نمر حسين الشاملة "ج" احتفالًا رائعًا لتخريج الفوج الثامن من طلابها.. وقد اتّسم الحفل بالرقي وحسن التنظيم والإخراج الّذي قام به الإعلامي وليد ياسين. وتضمّن الحفل كلمات ترحيبية مهنئة، إضافة إلى وصلات فنّية راقية قدّمتها الفنّانة الكبيرة سلام أبو آمنة، وكان هناك عرض لفرقة الساكسفون والِقرب التابعة للمدرسة وعرض لفيلم قصير من إنتاج قسم التلفزيون والسينما في المدرسة بإشراف المعلمة سهير فلاح.



أدار الاحتفال وتولى عرافته الأستاذ أحمد صبح وافتتحه بكلمة جاء فيها: "إنّ اليومَ يختلف عن الأمس، تحدّياتُ اليوم صعبةٌ! لقد اجتاحتنا موجات عاتية من الآفات الّتي لم نكن نعايشها في الماضي. العنف أيّها الإخوة والأخوات بات يشكّل هاجسًا حقيقيًا يؤرّقنا على الدوام. اختفت معانٍ سامية كنّا نؤمن بها، مجتمعُنا يتّجه إلى التطرّف وإقصاء الآخر.. وقد يقول قائلٌ إنّ ما أعرضه على حضراتكم فيه ضربٌ من المبالغة! وأنا أستحلفكم بالله العظيم أن تسألوا أنفسكم: هل كان من بيننا من يصدّقُ أن يدمِّر أهلُ العراقِ والشام واليمن أوطانهم بهذه الوحشية.. إنّها الطائفية.. هذا السرطان الّذي ينخِرُ بجسد هذه الأمّة ونحن جزء من هذه الأمّة..



أيّها الإخوة والأخوات دعونا نطهّر مجتمعَنا من الآفات والمظاهر الدخيلة الّي تهدّد كيانَنا ووجودَنا، دعونا لا نتهاونُ ولا نتواكلُ ولا ننتظر الكارثة حتّى تغزونا، فوالله ما غُزي قومٌ في عقر دارهم إلّا ذلّوا...



أيّها الخريجون، أيّها الأحبة.. إنّ آمالَنا اليومَ معلّقة بإنجازاتكم، اليومَ تُنهون مرحلةً هامة من حياتكم، وبانتظاركم مراحلُ أهم.. فانطلقوا إلى العلا، انطلقوا إلى المجد، تحلَوْا بالشجاعة والأنفة والإباء. فشعُبنا اليومَ يرنو إليكم ويتابع خطاكم، فأنتم من ستحملون راية القيادة بعد حين... سدّد الله خطاكم وبارك لكم مساعيكم.."



ثمّ تحدّث مدير عام المدرسة الأستاذ جلال حمادة وألقى كلمة جاء فيها: " واصلوا تعليمكم في الجامعات والمعاهد العليا , لأن العلم سلاح قوي للأقلية العربية في هذه الديار .



كونوا متسامحين , محبين , لأن الحب يبني عالمنا المنهار .



ولا تعقوا  أبا أو أما ,لأن من يعق والدية لن تشرق الشمس له بتاتا .



ففي القرآن الكريم يدعونا الله إلى بر الوالدين في أكثر من موضع , يقول سيدنا يحيى عليه السلام  في سورة مريم : " وبرا بوالدي ولم يجعلني جبارا عصيا " .
وفي السورة ذاتها يقول سيدنا المسيح عليه السلام :" وبرا بوالدتي لم يجعلني جبارا شقيا " .



فالجبار معناها المستخف بحقوق الناس , فلأن من يستخف بحقوق والديه يستخف بحقوق الآخرين .



وفي حديث للرسول (ص) قال فيه :" ألا أنبئكم بأكبر الكبائر , قالوا : بلا يا رسول الله , قال الإشراك بالله وعقوق الوالدين.



وفي الإنجيل في رسالة بولس الرسول إلى أهل أفسس في الإصحاح السادس في الآيات الثلاث الأولى يقول الرسول بولس :" أيها الأولاد أطيعوا والديكم في الرب لأن هذا حق , أكرم أباك وأمك التي هي أول وصية بوعد . لكي يكون لكم خير وتكونوا طوال الأعمار على الأرض ".



وألقت الطالبة مرح كلمةً نيابة عن الخريجين وجاء فيها: " بين هذه الجدران قضينا ثلاث سنوات ، ذكريات لا تنسى، أصدقاء اخوة، فرح، حزن، طموح، نجاح، فشل ثم محاولة ثم نجاح.



بين هذه الجدران توجد حياة، معلمون ومعلمات تعبوا وسهروا من أجل أن نبلغ القمم وبفضلهم ها نحن نقف أمامكم اليوم.


بين هذه الجدران قضينا أجمل ثلاث سنوات وها نحن اليوم نقف لنودع هذه المرحلة لنبدأ محطة جديدة في حياتنا.


بين هذه الجدران تعلمنا المثابرة والصبر الاجتهاد وتحقيق المستحيل دون خوف.


الى الأب والصديق والمربي السيد جلال حمادي نشكرك على ما أعطيتنا، على صبرك وخوفك علينا.


أما أنتم أيّها المعلمون والمعلمات، يا من رافقتمونا في أصعب مرحلة من حياتنا.. لقد كنتم لنا المرشدين الموجهين المدرسين والمربين.


نحبكم ونعتز بكم ونطلب من الله العلي القدير ان يكافئكم على جهودكم".


وكانت هناك كلمة لرئيس البلدية أمين عنبتاوي الّذي هنّأ الطلاب الخريجين وتمنى لهم مستقبلًا زاهرًا وأكّد على مواصلة دعم ورعاية كلّ مدارس شفاعمرو..


كما كانت هناك كلمة لرجل الأعمال ماهر نمر، هنّا بها الطلاب وتمنّى لهم الخير والتوفيق.



وفي نهاية الاحتفال تمّ توزيع شهادات التخرّج على طلاب الفوج الثامن في أجواء غلب عليها طابع التأثّرالبالغ..


>>> للمزيد من حفلات تخريج 2016 اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة