اخر الاخبار
تابعونا

إحياء ليلة القدر بمساجد بلدة كفرقرع

تاريخ النشر: 2021-05-09 12:45:26
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

عودة يقدم محاضرات في جامعة أموري ويختتم زيارته لأطلانطا بلقاء الفلسطينيين من الجليل والمثلث

', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>

أمام مئات الحاضرين في كنيسة "ابن عزرا" حيث كان يخطب مارتن لوثر كينغ، رحب الأب “وارنك” بالنائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة قائلا: “الأقلية العربية في إسرائيل تشكل 20٪ ونحن 13٪ من سكان الولايات المتحدة. هم يناضلون ويطالبون بالعدل والمساواة ونحن نريد دعم نضالهم العادل، كما أننا ندعم بشدة حل الدولتين”. حينها وقف الجمهور الكبير وصفق بحرارة شديدة استقبالًا للنائب عودة ولكلمات الترحيب به التي القاها راعي الكنيسة. ويقول النائب عودة بأنه شرح للقسيس وارنك وللموجودين حقيقة نضال المواطنين الفلسطينيين، ذاكرًا السياسة العنصرية ومقدّمًا نماذج حولها، وكذلك أبرز المقارنة مع حالة السود في أمريكا لوضع حواجز أمام التمثيل البرلماني والتصويت. ويقول عودة بأن التصفيق لقضية الفلسطينيين في إسرائيل كانت اللحظة الأكثر تأثيرًا، في هذا المكان التاريخي الذي كان منبرًا هامًا لمسيرة دحر العنصرية التي واجهها المواطنين السود". 


من ثم التقى النائب أيمن عودة بالسيدة روبي سيلز في بيتها وهي من اللواتي شاركن نضالات السود في أمريكا وتعتبر من أهم المناضلات والمثقفات والمؤثرات لدى السود في أطلانطا، حيث استضافته في بيتها في وتحدثا طويلًا حول أهمية التعاون بين المجموعات النضالية للسود في أمريكا، وبين التيارات الوطنية لدى الفلسطينيين في إسرائيل.


محاضرة في قسم السياسة في جامعة أموري


وتوجه النائب عودة الى جامعة ايموري لالقاء محاضرة واللتقاء بطلاب ومحاضري قسم العلوم السياسية، حيث قدم محاضرة أمامهم وأجاب على الأسئلة التي تركّزت في كيفية دعم النضال العادل للفلسطينيين الباقين في وطنهم.


 لقاء مع الحركة اليهودية لمناهضة الاحتلال الإسرائيلي


واجتمع عودة مع حركة اليهودية لمناهضة الاحتلال الإسرائيلي، وكان سؤالهم المركزي كيف نساعد في إنهاء الاحتلال عن مناطق ال٦٧؟


فأجاب عودة أنكم موجودون في أكبر دولة تدعم المؤسسة الإسرائيلية، وفي مواجهة وسائل إعلام داعمة للمؤسسة الإسرائيلية، لهذا فدوركم مهم للغاية، وكونكم يهود فهذا عامل مؤثر، يبرز أن الموقف من إنهاء الاحتلال هو موقف أخلاقي يتجاوز الانتماء القومي. لهذا عليكم القيام بفعاليات شعبية ميدانية، وثقافية وكتابة مقالات والتأثير على صنع القرار.



واختتم النائب أيمن عودة جولته في أطلانطا بلقاء في مركز "ألف" مع الجالية العربية حيث شارك العشرات من ابناء الجليل والمثلث، وكانت ندوة عرض فيها عودة استراتيجيات المواطنين العرب للمرحلة القادمة مؤكدا أن الخطوط العريضة هي البقاء، تعزيز الانتماء والهوية الوطنية، وأن نكون جزءا مركزيًا من النضال لاحقاق حقوق الشعب الفلسطيني والنضال الديمقراطي والطبقي م اجل المساواة الكاملة.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة