اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

محمد سواعد (19 عاما) من الحسينية وبعد وفاته انقذ حياة اربعة اشخاص بحاجة لزراعة اعضاء بشرية

في خطوة انسانية شجاعة، بها تحدي كبير وصبر واصرار على انقاذ حياة اخرين، قررت هذا الاسبوع عائلة سواعد من قرية الحسينية في البطوف، التبرع بأعضاء ابنها المأسوف على شبابه، محمد عمرو سواعد، البالغ من العمر 19 عاما، والذي لقي مصرعه جراء حادث طرق وقع وهو يقود دراجته النارية.



جاء قرار العائلة هذا بعد ان حاول الاطباء والطاقم الطبي في المركز الطبي للجليل في نهاريا، انقاذ حياته بعد ان وصل الى المركز يعاني من اصابات بالغة الخطورة، حيث حاول الاطباء على مدار ايام انقاذ حياته الا انه تم اقرار انه مصاب بموت سريري. 



بعد ابلاغ العائلة بان حالته هي حالة موت سريري، توجه المركز الوطني لزراعة الاعضاء البشرية والتابع لوزارة الصحة، توجه للعائلة وطلب ان تقوم العائلة بالتبرع بأعضاء المرحوم بهدف انقاذ حياة مرضى اخرين يعانوا من امراض مختلفة ويحتاجون لزراعة عضو بشري. 



وما كان من الوالدان عمرو وكاملة سواعد وبالرغم من الموقف الصعب والمصاب الاليم، الا ان توافق على التبرع بعد اجراء مشاورات مع العائلة والمقربين، وابلغ الوالد موافقة العائلة حيث تم زرع عدة اعضاء بشرية القلب الرئتين الكليتين والكبد، اخذت من جسم المرحوم محمد، وزرعت في جسم اربعة مرضى اخرين وانقذت حياتهم.



وكان مدير المركز الطبي للجليل الدكتور مسعد برهوم، قد التقى العائلة الثكلى في المركز وقدم لهم التعازي وشكرهم على موقفهم الانساني الكبير قائلا :"قرار العائلة بالتبرع بأعضاء المرحوم وبالرغم من صعوبة الموقف الا انه قرار شجاع ادى الى انقاذ حياة مرضى اخرين وكلي امل ان هذا العطاء الكبير يمنح الاهل والعائلة سكينة وطمأنينة معينة كون بعض اعضاء ابنهم ما زالت تعيش وهي سبب في شفاء مرضى انتظروا لزراعة عضو بشري مدة طويلة". 



وكان طاقم مهني برئاسة الدكتور جاك ستوليرو، مساعد مدير عام المركز الطبي للجليل، قد قدم الى بيت عائلة سواعد في قرية الحسينية  ليقدم واجب العزاء ويقدم الشكر للعائلة على قرارها الشجاع رغم مصابها الاليم بالتبرع بأعضاء ابنها المرحوم محمد. 



الدكتورة تمار اشكنازي، المديرة العامة للمركز الوطني لزراعة الاعضاء البشرية – بطاقة ادي التابع لوزارة الصحة في البلاد، شكرت العائلة وقالت :"قرار عائلة سواعد يجسد الانسانية الكبيرة والشجاعة التي تقوم عليها العائلة ورغم مصابها الكبير الا ان العائلة قررت التبرع بأعضاء المرحوم محمد وانقذت حياة مرضى اخرين والمركز الوطني لزراعة الاعضاء البشرية يثمن عاليا قرار العائلة وبلا شك وقف ويقف الى جانب العائلة بشكل دائم ومتواصل".

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة