اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

البدانة في الخمسين تزيد نسبة الإصابة بالزهايمر

', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>

يواجه الأشخاص المصابون بالبدانة أو الوزن الزائد في سن الخمسين خطرا أكبر في تسارع الإصابة بمرض الزهايمر، على ما أظهرت دراسة نشرت نتائجها الثلاثاء مجلة "موليكولر سايكايتري" الطبية التابعة لمجموعة "نيتشر".




وحلل الباحثون على مدى حوالى 14 عاما بيانات تشمل نحو 1400 شخص "طبيعيين لناحية قدراتهم الادراكية" كانوا عند مطلع الدراسة مقيمين في منطقة بالتيمور كما اخضعوا دوريا لتقييم اوضاعهم العصبية النفسية.



ومن بين هؤلاء، اصيب 142 شخصا بمرض الزهايمر وتمكن الباحثون من اظهار وجود صلة بين المستوى المرتفع لمؤشر كتلة الجسم لدى هؤلاء في بداية عقد الخمسينات من عمرهم والإصابة المبكرة بالمرض.



ويمكن الحصول على مؤشر كتلة الجسم عبر قسمة الوزن بالكيلوغرام على مربع الطول بالمتر.



ويعد الشخص بدينا في حال تخطى مؤشر كتلة جسمه الثلاثين. واذا كان المؤشر فوق الـ35 فهذا يعني ان الشخص يعاني بدانة مفرطة.



أما إذا كان هذا المؤشر يراوح بين 25 و 30، فيعاني الشخص وزنا زائدا.



كما درس الباحثون نتائج 191 تشريحا اظهرت ان ارتفاع مؤشر كتلة الجسم مرتبط بزيادة عدد حالات التشابك الليفي العصبي، وهي تشوهات دماغية تحصل لدى مرضى الزهايمر.



وتمثل الشيخوخة عامل الخطر الرئيسي للإصابة بأمراض الخرف مثل الزهايمر.

>>> للمزيد من صحة اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة