اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

أضخم حملة تطوع وعطاء - مدرسة الرازي الاعدادية جلجولية

', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>
ضمن المشاريع التربوية التي تهدف اليها مدرسة الرازي وادارتها وعلى رأسها مدير المدرسة الاستاذ رامي غانم , وبإشراف من مركزة التربية الاجتماعية المربية رنا رابي والمعلمة انوار عيسى ,وبالاشتراك مع جميع المعلمين والمعلمات ,المئات من الطلاب والطالبات من اعدادية الرازي, والاهل في جلجولية, قامت مدرسة الرازي الاعدادية في جلجولية بأضخم حملة تطوع  شهدتها القرية يوم الثلاثاء بتاريخ  2015324.



شملت هذه الحملة التطوعية غالبية مرافق ومؤسسات القرية.وقد تم التحضير لها مسبقا لمدة شهر كامل. فمنذ الصباح الباكر كانت فرقة من الطلاب باشراف المعلمة حنان ابو سنينة قد زارت صف الاول ج في  الابتدائية - أ  مع فعاليات ترفيهية وتعليمية.




كما انطلق طلاب الصف الثامن - أ بحماس نحو خمس روضات في القرية  .حيث قدموا فعاليات متنوعة اشرفت عليها المعلمة حنان خروب ,آيات حمدان وسهى حجلة ,فعاليات اسعدت الاطفال وزرعت البسمة على وجوههم . كما وانطلق  الصف السابع - ج بمرافقة المربية نجمة جسار في ساعات الصباح للبساتين في مدرسة الابتدائية – أ  حيث عملوا على ترميم ,زراعة وطلاء الساحة الخارجية .وفي داخل الصفوف كان لفرقة الكشاف والصف الثامن –ب  فعاليات مميزة جدا باشراف المعلمة وفاء تايه-مرعي.
في بيت المسنين " النور" كان التاسع - ج ومربيتهم المستشارة ياسمين رزق الله يشاركون المسنين بفعاليات اشغال يدوية. اما في الساحات الخارجية  لمركز النور فكان للصف التاسع – د ومربيهم الاستاذ عيسى خطيب والاستاذ ياسر ريان الدور الكبير في تنظيف الحديقة وزراعة النباتات والازهار فيها.



ولعمل الخير تطوعا هب ّ صف التاسع – أ ومربيتهم المعلمة نهى رابي وصف التاسع – ه مع مربيهم الاستاذ حكمت عاصي وقاموا على تنظيف مقبرة القرية .



وفي بساتين مدرسة المستقبل كان طلاب الصف السابع –ب ومربيتهم رنا رابي في عروض لمسرحية من تحضيرهم لاقت الاستحسان من مربيات البساتين وطلابهن.



ولبساتين مدرسة  أجيال توجهت فرقتان من الطلاب لمساعدة الاطفال في اعمال الطلاء ,التنظيف والزراعة. رافق الطلاب المعلمة آية شواهنة .



الصف التاسع –و كان في اوج العمل على إنجاز مشروع "كتاب مني كتاب منك" مع مربيتهم راية مرار ومساعدة أمين المكتبة فادي مداح .



صالونات طبقة الثوامن كانت تلبس حلة جديدة مع المربية اريج حلمي رابي وطلاب من الصفوف الثامنة.



ولمشروع "قصص الاجداد" توجهت المربية ريم حاج يحيى مع طلاب الصف الثامن - د لبيوت الاجداد وللنادي النسائي المقام في بيت المسنين القديم ليجروا محادثات شيقة معهم حول التغيرات من زمان الى زمان.



وفي ساحات الرازي كانت المربية نسرين شواهنة بمرافقة المعلمة اماني بشارة تقومان بالاشراف والعمل مع صف الثامن –ج على تنظيف ,ترميم وتجديد الزراعة في الحدائق المحاذية لمكتبة جمانا.وبمكان ليس بعيد عنهم كان الصف الثامن – ه ومربيتهم فتون منصور يعملون على تزيين جدران المدرسة الخارجية بالاطارات الملونة وزراعتها بالازهار.



مشروع "اهل الخير" كان مشروعا شمل جميع صفوف المدرسة بطلابها ,معلميها والاهالي ,حيث تم الاعلان عن قائمة من المواد الغذائية للتبرع بها . فجاء الخير من اهل الخير, واستطاعت الرازي ان تساعد ما يفوق 75 عائلة من العائلات العفيفة بطرود غذائية قامت مؤسسة القلم يمثلها الشاب سميح سوقي  بمساعدة المدرسة على توزيعها ومرافقة طلاب من السابع –ب والمعلمات انوار عيسى, شاتيلا خطيب ورنا رابي .



شارك في هذا اليوم الشيخ لبيب فضيلي باالتنسيق مع الشخ فراس رابي حيث قدم محاضرات قيمة لطلاب المدرسة حول قيمة بر الوالدين ونظرة الدين الاسلامي فيها.
كان لمشاريع يوم العطاء والتطوع أصداء واسعة ,حيث  رحبت جميع المؤسسات التي استقبلت طلاب الرازي بالفكرة، وشجعوا الشباب على مثل هذه الأفكار الابداعية التي تصب في مصلحة القرية وتقوي الحس الانتمائي والتطوعي عند النشء وتحثه على تبني مثل هذه المبادرات مستقبلا .



وبهذه المناسبة قال الاستاذ رامي غانم، مدير مدرسة الرازي الاعدادية : "جاء اليوم التطوعي (ارسم بسمة واترك بصمة)  من أجل غرس روح التطوع في نفوس شبابنا، بالاضافة الى زرع شجرة أخرى من أجل أبنائنا. كان الهدف من هذا اليوم هو تجنيد اكبر عدد من الطلاب من أجل الاستشعار بالمسؤولية اتجاه هذا البلد وأبنائها. أن ما قدموه الطلاب والطالبات في هذا اليوم هو مثل واضح على قوة انتمائهم لهذه البلدة.  وأن العمل الذي يشارك فيه الأهالي والمؤسسات المختلفة هو أكبر دليل على نجاح هذه الخطوة ".  



هذا وقد شكر الاستاذ رامي غانم ، جميع الذين ساهموا في انجاح هذا اليوم، من شباب وشابات الرازي، أهالي وأمهات ، بالاضافة الى المعلمين والمعلمات الذين استقبلوا الفكرة وعملوا على تجنيد الطلاب  لهذا اليوم، كما وقدم شكره الى رجال الأعمال في القرية الذين مدوا يد العون من أجل الخير وتبرعوا من مالهم ومعداتهم الخاصة. 

>>> للمزيد من اجتماعيات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة