اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

مصرع زينب ذباح (77 عاما) من دير الاسد واعتقال زوجها (84 عاما) بشبهة الضلوع في قتلها بأداة ثقيلة

لقيت زينب ذباح تبلغ من العمر 77 عاما من سكان قرية دير الاسد مصرعها صباح اليوم الاربعاء.


واشارت المعلومات المتوفرة للشرطة الى ان زوج المغدورة والبالغ من العمر 84 عاما اعتقال بشبهة الضلوع في قتلها.


وقالت  الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري:"  استمرارا للتفاصيل والمعلومات الاولية حول شبهات جريمة قتل امرأة البالغة من العمر حوالي 77 عاما  بمنزلها في احدى القرى المجاورة لكرميئيل بالشمال ، يشار على ان البلاغ حول الواقعة كان قد وصل للشرطة بواسطة احد ابناءها الذي قصد منزل والديه في دير الاسد , هناك عثر على والدته وقد فارقت الحياة .


وعلى الفور استدعى الابن الشرطة التي عثرت على علامات عنف في القسم العلوي من جسمها ورأسها.


 هذا وتواصل الشرطة التحقيق مع الزوج المشتبه المعتقل البالغ من العمر حوالي 84 عاما اضافة الى اعمال الفحص والتشخيص في ميدان الواقعة مع ترجيح تنفيذ جريمة القتل بواسطة اطاحة وضرب المرحومة بأداه ثقيلة ما.


 ومن المتوقع ان تتم احالة المشتبه في ساعات نهار اليوم المقبلة لمحكمة الصلح في عكا لتمديد اعتقاله على ذمة التحقيقات الجارية بمركز شرطة كرميئيل .



تفاصيل أوفى حول الحادث :


ويتضح من المعلومات المتوفرة من التحقيقات الأولية الصادرة عن الشرطة ان على ان الزوج المشتبه به كان استدعى احد ابناءه وأخبرلاه ان تسبب بأذى لامه , فما كان من الابن الا ان  هرع الى منزل والديه هناك عثر على والدته والدتة وقد فارقت الحياة.


الابن أبلغ افراد اخرين من عائلته واستدعى الاسعافات والاولية التي اقرت امر وفاتها اضافة لابلاغ الشرطة حول الحاصل وبالتالي هرعت الشرطة الى المكان حيث اعتقلت الزوج المشتبه واحالته للتحقيقات في مركز شرطة كرميئيل حيث يتجاوب مع محققيه .



هذا وتم بعد تقييم صورة الوضع وبقرار من قائد لواء الشمال ، اللواء  زوهر دفير  الذي تواجد في مكان الجريمة القاء مهمة مواصلة التحقيقات في كافة تفاصيل وملابسات هذه القضية على عاتق وحدة التحقيقات المركزية  اليمار  في الشمال والتي يواصل محققيها مع خبراء التشخيص باعمال الفحص والتحقيق ذات الصلة بما فيها الخلفية التي ما زالت قيد الفحص مع التأكيد على انه لم تسجل في الماضي بالشرطة اية شكاوى حول عنف اسري ما من قبل اي من الطرفين الضالعين .  

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة