اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

أهالي طلاب حضانة الياسمين لعلي سلام:جدد الاتفاقية مع نعمت

', '
', '
', '
', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>

بعث أهالي أطفال حضانة ياسمين نعمت في الناصرة مؤخرا برقية لرئيس بلدية الناصرة علي سلام يطالبونه من خلالها العمل على تمديد الاتفاقية الموقعة بين دار البلدية وبين نعمت , وذلك بغية ضمان استمرارية عمل الحضانة في السنة القادمة.


وجاءت هذه الرسالة في اعقاب اعلان بلدية الناصرة ممثلة برئيسها علي سلام الاسبوع الماضي انها توجهت إلى مؤسسة " نعمت " التي تدير الروضات حتي اليوم وأخبرتها عن قرارها بعدم تجديد الاتفاقيه معها  , الأمر الذي يقضي بأنهاء المسؤولية عن الروضات من قبل نعمت ، وستقوم البلدية بأدارة هذه الروضات بنفسها عن طريق الدوائر ذات الشأن في البلدية.


وحينها اكدت البلدية على ان الروضات ستكون جاهزة ومجهزه في بداية السنة الدراسية القادمة ويستطيع أهالي الحي تسجيل اولادهم كالمعتاد ويستطيع من يرغب من الطاقم الموجود حالياً في العمل أن يتوجه للبلدية ليستمر بعمله من قبل البلدية في روضات حي شنلر .


وعودة الى الرسالة التي وجهها الاهالي الى رئيس بلدية الناصرة علي سلام والتي حملت تواقيع أهالي الأطفال , فان الرسالة حملت في طياتها مطالبة واضحة ورسمية بتجديد الاتفاقية الموقعة بين بلدية الناصرة ونعمت واستمرار الوضع على ما هو عليه من الأعوام السابقة.


وجاء في الرسالة :" بداية نأمل منك ان تضع اولا مصلحة الاطفال واهاليهم في اتخاذ اي قرار يتعلق بحضانة ياسمين نعمت الناصرة في حي شنلر , حيث ان اطفالنا يتلقون المعاملة الافضل والمهنية في الحضانة من قبل القائمين عليها والتي نعتبرها من افضل الخدمات التي تقدم في هذا المجال في البلاد عامة , اضافة الى مستوى التعليم الرائع والنظافة والتعامل الطيب المبني على اساس الثقة والمحبة والاحترام.


وجاء ايضا في الرسالة :" حضانة الياسمين تحوي 98 طفلا من جميع انحاء المدينة من بينهم 40 طفلا من فئة اطفال في ضائقة وهم يندرجون من بيوت وعائلات وضعها الاقتصادي صعب جدا , وتقدم الحضانة خدماتها من الساعة السابعة صباحا حتى السابعة مساءا , اذ ان 58 طفلا في الحضانة امهاتهم يعملن واللواتي لولا دعم الحضانة لما كان بامكانهن الاستمرار والانخراط في سوق العمل وتبؤ دورا هاما في اعالة العائلة والبيت.


واضافت الرسالة :" تعمل في الحضانة 25 موظفة تشمل عاملة اجتماعية وطاهية ةمديرة ومراقبة, ونحن على ثقة تامة ان رئيس البلدية يدرك ان الحديث يدور عن اطفال في جيل حساس جدا حيث لا يخفى على احد ان شخصية الطفل تبنى وتتكون في هذا الجيل تحديدا .


وجاء في الرسالة :" نثمن عاليا جهودك الجبارة في تحويل الحضانات والبساتين البلدية لحضانات وبساتين بمستوى رفيع كما اشرت في لقائك الاخير يوم الجمعة 15 الشهر الجاري مع ممثلي اهالي الاطفال لكننا نؤكد على ان تحقيق ذلك لا يتم بخطوة اولى تترجم باغلاق مكان هام جدا وحيوي للاهالي والطلاب , بل على العكس نحن نطلب منك الترفع عن اي عدم توافق سياسي مع اي جهة كانت".


وانتهت الرسالة بطلب من رئيس البلدية بتجديد الاتفاقية وابقاء الوضع على ما هو عليه.



سالم شرارة : البلدية ستدير الحضانة ولن نفصل اي موظف


وفي حديث للصنارة نت مع سالم شرارة مساعد رئيس بلدية الناصرة قال :" في اعقاب الرسالة والتي وصلتنا نسخة عنها اجتمع رئيس البلدية علي سلام بكادر المسؤولين في البلدية من اقسام الرفاه الاجتماعي والمعارف وباقي المسؤولين وتقرر بشكل نهائي اعادة ادارة الحضانة في شنلر الى بلدية الناصرة ".


وعن الموظفين والعاملين في الحضانة قال شرارة :" القرار بان تدير البلدية في الناصرة الحضانة في شنلر لا يعني اقالة الموظفين فيها انما على العكس تماما من ترغب او يرغب في البقاء من الموظفين نرحب به ونستقبله بكل سرور , وعليه سيبقى الطاقم الموجود هناك مستمرا في عمله ليتحول ضمن طواقم العمل في بلدية الناصرة ".


وفي اجتماع عقد اليوم الأربعاء 2014/05/21 وبحضور  علي سلام رئيس البلدية  تقرر التالي:

يتم استلام الحضانة من مؤسسة نعمات في الموعد المقرر وبهذا يكون قد انتهى التعاقد بين الطرفين.


تعلن البلدية أنها توافق على تشغيل كافة العاملين في الحضانة.


تقوم الدوائر المختلفة ذات الشأن في البلدية بمراجعة كافة الوزارات والمؤسسات التي لها علاقة بالموضوع لتشغيل الحضانة مع بداية السنة  الدراسية.


تَقوم دائرة القوى البشرية بمتابعة موضوع الطاقم الحالي للحضانة وكيفية استيعابهم كمستخدمي بلدية.


تتعهد البلدية القيام بواجبها الكامل بحيث لا ُتنتقص أي خدمة قدمت  بل تطوير كل الخدمات المقدمة سابقاً وبشكل إيجابي أكثر.

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة