اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

مهجرو إقرث وكفربرعم يلتقون البابا لبحث قضيتهم

', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>
علمت الصنارة نت من مصادر موثوقة ان ممثلين عن مهجري إقرث وكفربرعم، يلتقون قداسة البابا فرانسيس خلال زيارته للأراضي المقدسة الأسبوع القادم. خلال اللقاء, سيتم إطلاع قداسته على تفاصيل قضيه القريتين والطلب منه  التدخل بشكل مباشر لدى رئيس الحكومة نتنياهو, لتنفيذ قرار المحكمة العليا وتوصيات اللجنة الوزارية بشأنهم. من المتوقع أن تأخذ هذه القضية اهتماما مميزا خلال زيارة قداسة البابا فرانسيس للبلاد. 


وتم تهجير أهالي القريتين العربيتين المسيحيتين, إقرث وكفربرعم، خلال شهر تشرين الثاني من سنة 1948، أي ستة أشهر بعد الإعلان عن قيام  إسرائيل. إخلاء القريتين تم بالاتفاق مع الجيش الإسرائيلي, الذي تعهد بإعادة السكان لقريتيهم خلال أسبوعين. لم ينفذ الجيش وعده, ومنذ ذلك الحين يناضل الأهالي لتحقيق العوده, على الصعيدين, القضائي والجماهيري.

 
في 31 تموز 1951 اصدرت المحكمة العليا قرارا جاء فيه: "على حكومة إسرائيل ووزير الجيش السماح للأهالي بالعودة لقراهم  دون تأجيل". 


 
في ليلة الميلاد, 24 كانون الاول من سنة 1951، ستة أشهر بعد قرار المحكمة العليا، قامت قوات الجيش الأسرائيلي بهدم قرية إقرث وبعدها تم هدم قريه كفر برعم.


 
بالإضافة للقاء الحصري اللذي سيتم مع قداسه البابا فرانسيس, سيشترك عدد كبير من المهجرين في القداس الذي سيقام في بيت لحم في 25 أيار 2014، لرفع شعارات تؤيد مطالبهم وعرض القضيه أمام وسائل الأعلام الاجنبيه واللتي ستتواجد بشكل مكثف خلال الزياره.


 
د. إبراهيم عطاالله، رئيس لجنة أهالي إقرث قال : " كل الدول التي قام قداسته بزيارتها قامت بتنفيذ عمل يعود بالمنفعة على رعاياه، نحن نأمل أن تقوم حكومة إسرائيل بإعادة بناء القريتين والحد من هذا الظلم التاريخي المتواصل، نحن نطلب العدل الطبيعي في قضيتنا المتمثل بعودتنا إلى قرانا, أحياء لقرانلا وليس اموات".


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة