اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

شبهات للتجارة بالاعضاء البشرية في رحلة من النقب الى مستشفيات في تركيا


سمح  بالنشر اليوم الثلاثاء حول ملف تحقيقات تجريه منذ حوالي الشهر وحدة التحقيقات المركزية" اليمار" في لواء النقب وموضوعه شبهات التجارة بالاعضاء البشرية .


ويتضح من مادة التحقيقات على ان فتيات شابات , صحيح لهذة المرحلة, جميعهن من الوسط اليهودي سكان منطقة بئر السبع , اللواتي يبلغن من العمر حوالي 18-20 عاما , يتم تانظيم السفر لهن الى تركيا حيث يتم هناك استئصال الاعضاء من قربهن وزرعها بمرضى مع العلم  على ان المشتبه المركزي  من الوسط اليهودي سكان منطقة بئر السبع , قام بالوساطة كطرف ثالث وهو  في حوالي سنوات الاربعينات من عمره , فار من العدالة منذ انذاك وتواصل الشرطة باجراءاتها الحثيثة للتوصل اليه عاجلا واعتقاله.


هذا وتعود حيثيات ملف هذة القضية الى  نهار يوم جمعة الموافق 21.03 الماضي مع توجه والدي فتاه  الى مركز الشرطة في بئر السبع مقدمين هناك بلاغا حول تفتيشهما وراء ابنتهما البالغة من العمر حوالي 18 عاما وتوصلهما الى حقيقة توجهها بطريقها سفرا لتركيا لبيع كليتها مقابل تلقيها مبلغ من المال والى ذلك تمت احالة التحقيقات في هذه القضية الى وحدة " اليمار" التي ما لبث ان قام محققيها بتوقيف هذه الفتاه مع عودتها الى البلاد وذلك بعد مضي ثلاثة ايام دون تبرعها.


وقالت الناطقة بلسان الشرطة لوبا السمري:" كما ويتضح من مادة التحقيقات ايضا على ان الفتاه كانت قد سافرت بالفعل لتركيا بغية التبرع باحدى كليتيها الا انه وباعقاب الضغط الشديد الذي تم ممارسته عليها من قبل افراد عائلتها ,عادت الى البلاد دون ان تتبرع بها كما وخلال التحقيقات طفت تفاصيل هوية صديقة لها التي تبرعت وبطريقها عودة الى البلاد.


هذا ومع عودة الفتاة الاخيرة الى البلاد تم توقيفها للتحقيقات , وافادت انها تبرعت بكلية لسيدة من سكان مركز البلاد في حوالي سنوات الخمسينات من عمرها, من الوسط اليهودي, التي كانت قد تعرفت عليها قبل حوالي العام والنصف وعلى انها رأفت لحالتها الصحية ولذلك قررت التبرع لها دون تلقي مقابل , معربة لاحقا عن اسفها الكبير حول ما بدر منها وتفهمها لخطأها مع ادراكها  على ان السيدة التي تلقت كليتها قامت بالدفع مقابل هذه الاجراءات الا انها لم تتسلم بدورها اي مقابل , وفقا لأدعاءاتها.


بموازاة ذلك , تم التحقيق مع السيدة الاخيرة التي تلقت التبرع والتي افادت على انها استلمت بالفعل كلية دون مقابل دفعتן وعلى انها دفعت للمستشفى بتركيا مقابل الاجراءات الطبية مبلغ الذي وصل قدره الى 300 الف شاقل.


اضافة لذلك,حقق المحققون مع طبيب من سكان المركز , ايضا من الوسط اليهودي, الذي كان قد قام وفقا للشبهات بأجراء  فحوصات الملائمة والاستشاره الطبية اللازمة قبل عمليات الزرع وفي التحقيقات معه افاد على انه بمعرفة مع المشتبه المركزي الذي ما زال فارا من العدالة والذي اعتاد ارسال مرضى له للمستشفى العامل فيه  لتلقي الاستشاره ولاجراء الفحوصات الطبية .


والى كل ذلك  ,يتضح من مادة التحقيقات وجود شبهات التجارة بالاعضاء بواسطة طرف ثالث, الا وهو المشتبه الذي قام بالتجارة بالاعضاء عن طريق الوساطة ما بين المتبرعات للمتلقيات مقابل تلقيه مبلغ من المال بالخارج والى كل ذلك تتواصل التحقيقات الحثيثة , السرية والعلنية حتى التوصل اليه وتقديمه للعدالة .


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة