اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

كتلة الجبهة تزور المسجد الأقصى: المؤامرة على القدس متشعبة وهدفها واحد

', '
' ); $rand_keys = array_rand($input, 1); echo $input[$rand_keys] . "\n"; ?>
قامت كتلة الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة البرلمانية، بأعضائها الاربعة محمد بركة وحنا سويد ودوف حنين وعفو اغبارية، اليوم الأربعاء، بزيارة تضامنية وتفقدية للمسجد الأقصى المبارك، رافقهم فيها الشخصية الوطنية المقدسية زياد الحموري، وكان في استقبالهم في مكتب دائرة الأوقاف الشيخ محمد حسين مفتي القدس والشيخ عزام الخطيب التميمي مدير عام الأوقاف.
ورحب الشيخ محمد حسين بنواب كتلة الجبهة، وقال إنني أحييكم باسم السلطة الفلسطينية والحكومة الأردنية وهيئة الأوقاف، فنحن نثمن موقفكم ونضالكم من أجل فلسطين وقضاياها ومن أجل القدس والمسجد الاقصى، وقال أنتم والنواب العرب في الكنيست نعتبركم سندا لنا وأنتم شركاء في النضال، في هذه المعركة الصعبة.
وشدد الشيخ حسين على أن المسجد الاقصى ينتشر على 144 دونما، ونحن نؤكد لاسرائيل دوما أن لا تنازل عن اي ذرة تراب من المسجد الأقصى كله، وقال إن حتى العام 2000 لم نكن نر هذه الاقتحامات بهذا الحجم الاستفزازي الذي يجري في السنوات الأخيرة، وبعد اقتحام اريئيل شارون لمسجد الاقصى توقفت الاقتحامات حتى 20 آب من العام 2003، حينها بدأت جرائم الاقتحام التي تصاعد بشكل خاص في الآونة الأخيرة، وترفقها الكثير من الاستفزازات والاعتداءات على قدسية المكان.
ونقل الشيخ عزام الخطيب التميمي مدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الاقصى المبارك، لعضو الكنيست بركة وزملائه تحيات الحكومة الأردنية على دورهم النضالي في المعركة من أجل الأوقاف،  وقال إن التضييقات علينا في المسجد الاقصى تتصاعد باستمرار، فنحن لا نستطيع ادخال ولو كيس اسمنت، ويوجد لدينا نحو سبع مشاريع تطويرية وترميم ولكن اسرائيل ترفض السماح لنا بكل هذا.

اتساع المؤامرة

وفي كلمته ثمّن عضو الكنيست محمد بركة دور الحكومة الأردنية في المسجد الأقصى والمقدسات، كما ثمّن دور هيئة الأوقاف والقيادات الدينية في المسجد الاقصى على وقفتهم في وجه المحتل، وأضاف، نحن لا نأتي الى هنا زائرين بل نحن اصحاب مكان، وقال، إن كتلة الجبهة اختارت هذا التوقيت على ضوء النية بتكثيف الاقتحامات لمسجد الاقصى المبارك في الايام المقبلة.
وقال بركة، إننا في الكنيست نلمس تصاعد الهجمة الشرسة على المسجد الاقصى، وخاصة في لجنة الداخلية، التي ترأسها عضو الكنيست المتطرفة ميري ريغيف، ولكننا نقف لهم بالمرصاد.

وتابع بركة قائلا، إن حكومة اسرائيل استغلت المجزرة الارهابية في الحرم الابراهيمي الشريف في العام 1994، على يد الارهابي الباد باروخ غولدشتاين، لتفرض على الحرم تقسيما لأوقات الصلاة، ونحن لن نسمح لها بأن تكرر الأمر في المسجد الاقصى، لأن كل شعبنا سيقف بالمرصاد لهذه المؤامرة التي تستهدف المسجد الاقصى كله.
وقال بركة، إننا ننظر بقلق الى مجمل المؤامرة الاسرائيلية على القدس كلها، وتؤلمنا الأوضاع الاقتصادية الاجتماعية في المدينة، وبشكل خاص الآفات الاجتماعية التي تدمر المجتمع، فالأقصى بعد قدسيته وهو مجموعة بنايات تحتاج لمن يدافع عنها، وهذا ما تدركه اسرائيل، لذلك يسعى الى عزل القدس عن سائر انجاء الصفة الغربية ويزيد من حصار المدينة، ويفصل أحياء فلسطينية كبيرة عن البلدة القديمة، في اطار مخطط لاستفراد بالمسجد الأقصى المقدسات الاسلامية والمسيحية.

تهديد لحل الصراع والسلام

وفي كلمته، عبر عضو الكنيست دوف حنين عن قلقه الشديد من المؤامرات التي تحاك ضد المسجد الاقصى، وقال إنه مكان مقدس لـ 1,7 مليار مسلم، وهو واقع تحت الاحتلال، وهناك الكثير من الاسرائيليين الذين يرفضون ممارسات المستوطنين في المسجد الاقصى، لأنه اعتداء على حرية العبادة، وهذه مؤامرات تهدد آفاق حل الصراع والسلام في المنطقة، ونحن نبذل كل جهد برلماني وسياسي من أجل التصدي لمخططات الاسرائيلية، واقناع الجمهور الاسرائيلي بخطورتها.

رمز فلسطيني

وقال عضو الكنيست د. حنا سويد، إن الدفاع عن المسجد الاقصى والقدس برمتها هو واجب وطني، لأن المكان مقدس للمسلمين وهو في نفس الوقت رمز فلسطيني، والدفاع عنه هو دفاع عن فلسطين، وحيّا سويد صمود أهالي مدينة القدس بمسلميهم ومسيحييهم، وقال إن هذا الصمود هو حاجة ضرورية في مهمة الدفاع اليومي عن المسجد الاقصى وحمايته من مؤامرة الاحتلال.

معركة شعبنا كله

وشدد عضو الكنيست د. عفو اغبارية في كلمته، على أن هذه المعركة هي معركة شعبنا الفلسطيني كله، ونحن نؤكد على أن قضية القدس واحدة، إذ لا يمكن فصل المؤامرات التي تواجهها مدينة القدس برمتها، عن المؤامرات التي تحاك ضد المسجد الاقصى المبارك، وهناك رابط وثيق وهدف واحد لاسرائيل من كل هذه المؤامرات مجتمعة، لهذا فإن هذه معركة شعبنا كله.


>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة