اخر الاخبار
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.21
ليرة لبناني 10 - 0.0218
دينار اردني - 4.6540
فرنك سويسري - 3.6729
كرون سويدي - 0.3908
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3832
كرون دينيماركي - 0.5338
دولار كندي - 2.5743
دولار استرالي - 2.5055
اليورو - 3.9699
ين ياباني 100 - 3.1412
جنيه استرليني - 4.5117
دولار امريكي - 3.3
استفتاء

الناصرة تختتم الحملة الكبرى من القلب الى بؤبؤ العين بمناسبة الاضحى


إختتمت بلدية الناصرة وبالتعاون مع جمعية تطوير السياحة والغرفة التجارية  أمس مشروعها الخيري والإنساني بمناسبة عيد الأضحى المبارك للتكافل الاجتماعي  تحت شعار  (الناصرة من القلب الى بؤبؤ العين ) "عيد في كل بيت" بتوزيع أكثر من طن ونصف من الأضاحي واللحوم الطازجة على العائلات النصراوية المستورة على شرف عيد الأضحى المبارك.


وقد تم توزيع أكثر من طن ونصف من اللحوم على العائلات وفق لائحة أسماء أعدت حسب سلم الوضع الإجتماعي والاقتصادي للعائلات بالتعاون مع دائرة الخدمات الاجتماعية البلدية.



ووجهت إدارة الحملة تحية حارة لكل الذين ساهموا بإنجاح الحملة إبتداء من رجال الأعمال وأصحاب المصالح الذين لبوا نداء المؤسسة وقدموا التبرعات بسخاء ومجموعة المتطوعين والمتطوعات من مختلف الهيئات والمؤسسات النصراوية الذين أبلوا بلاء حسناً وساهموا بإنجاح الحملة.


وفي حديث مع المهندس رامز جرايسي رئيس بلدية الناصرة، قال: "هذه الحملة ليست جديدة على أهالي الناصرة إنها قائمة منذ 10 سنوات، وبمناسبة الأعياد نقوم بالتعاون مع أوساط مختلفة في المدينة بحملات توزيع رزم لدعم ومساعدة عائلات مستورة، بالإضافة الى المتبرعين المباشرين، وهنالك تعاون مع جمعية تطوير الثقافة والسياحة في الناصرة والغرفة الصناعية التجارية، حتى الآن تم جمع طن ونصف من اللحوم التي ستوزع على عائلات مستورة وهذا إنعكاس لشعور التضامن والتكافل في مدينة الناصرة من جهة ومن جهة أخرى بسبب الأوضاع الإقتصادية وفي ظل نسبة الفقر المرتفع في الوسط العربي، ونتمنى أن تعطي هذه الحملة فرصة لعائلات لا تستطيع توفير إحتياجاتها خلال ايام العيد، وأتمنى للجميع عيد أضحى مباركا واتمنى لحجاج بيت الله الحرام حجاً مبروراً وسعياً مشكوراً وأن يعودوا الى ديارهم بالخير والسلامة".



ويعتبر هذا المشروع الذي لاقى نجاحاً باهراً وملموساً من ضمن سلسلة المشاريع الخيرية والانسانية التي قامت وتقوم بها بلدية الناصرة ودائرة الخدمات الاجتماعية على مدار السنة وفي مختلف المناسبات منذ سنوات ولكافة فئات المجتمع أقوال مركز الحملة  محمود الحلو الذي أردف قائلا :" لايمكن أن نحتفل بالعيد وهنالك عائلات نصراوية لم توفر أبسط الأمور للعيد، فلذلك من واجبنا الانساني والوطني والاجتماعي أن نقف الى جانب أهلنا من العائلات المستورة وتقدم العون لهم، مشروعنا لا شك أنه أدخل الفرحة والبهجة للمئات من العائلات النصراوية المحتاجة ، هذا من جهة ومن جهة ثانية تعزيز اللحمة والتاخي وروح العطاء بين المتطوعين والاهالي وقيم التطوع وخدمة أهل المدينة من كافة الشرائح المجتمعية النصراوية ، هذه هي رسالتنا منذ عشرات السنين إبتداء من مخيمات العمل التطوعي مرورا بمشاريع تطوعية مختلفة على مستوى المدينة وخاصة مؤسسة العمل التطوعي وتعزيزه في أوساط الشباب والنوادي والمؤسسات الاخرى المدعومة من البلدية .

>>> للمزيد من محلي اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة