7 سنوات سجن لطبيب نسائي عربي ارتكب مخالفات جنسية

0 3٬941

حكمت محكمة حيفا المركزية اليوم (الأحد) على طبيب النساء الياس خوري (64 عاما)، الذي أدين الشهر الماضي بارتكاب جرائم جنسية ضد مريضتين في عيادته في الناصرة، بالسجن سبع سنوات.

الطبيب البالغ من العمر 64 عامًا، والذي أدين الشهر الماضي بارتكاب جرائم اغتصاب وأعمال غير لائقة ضد مريضتين في عيادته في الناصرة، حكم عليه بتعويض المشتكيتين بمبلغ 120 ألف شيكل و 180 ألف شيكل. وقال المدعي العام “لقد انتهك حرمة المرضى الذين وضعوا ثقتهم الكاملة فيه بحكم منصبه”.

بالإضافة إلى ذلك، أمرت المحكمة الطبيب بتعويض المشتكيتين بمبلغ 120 ألف شيكل و 180 ألف شيكل.

من جهته أعلن طبيب النساء أنه سيستأنف أمام المحكمة العليا ضد القرار.

وكانت إحدى المشتكتين ضد الطبيب حاضرة في قاعة المحكمة، برفقة زوجها، والمحامية “ريل غوتمان”، التي تمثلها نيابة عن المساعدة القانونية لوزارة العدل.

عند وصوله إلى المحكمة، قال خوري إن “الشكاوى المرفوعة ضده هي شكاوى كاذبة”، مضيفًا ان “المشتكية الأولى لم تفسر جيدًا الفحص الذي أجرته معي، والذي طالت مدتهه وجعلها تشعر بالاكتفاء الجنسي، والثانية جاءت لكي تشوه سمعتي، وأنا متأكد من براءتي، وشعوري صعب للغاية، وأعتزم استئناف الحكم أمام المحكمة العليا”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا