نتنياهو : “توافق الغالبية العظمى من الجمهور على أن هناك حاجة لإجراء التغييرات”

קרדיט צילום: דוברות הכנסת - נועם מושקוביץ'/דני שם טוב
0 8٬230
play-rounded-fill

رد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الجمعة، للمرة الأولى على مشروع إصلاح النظام القضائي. “توافق الغالبية العظمى من الجمهور على أن هناك حاجة لإجراء تغييرات في نظام العدالة وإنفاذ القانون”وقال”تحدثنا عن هذا قبل الانتخابات وحصلنا على تفويض واضح من الجمهور” وتابع “التغييرات يجب أن تكون مع البقاء على دراية بجميع المواقف” جاء ذلك في شريط فيديو في اليوم التالي لخطاب رئيسة المحكمة العليا إستر حايوت.

وأكد نتنياهو على أن”هذه بالضبط العملية التي ستحدث الآن في الهيئة التشريعية. أقترح على الجميع أن يهدأ ويبدأ مناقشة موضوعية. عندما يقولون إن التعديل الأصغر هو تدمير الديمقراطية، فهذه ليست مجرد حجة زائفة – إنها أيضًا حجة وشدد رئيس الوزراء على أن هذا لا يحقق الاتفاقات التي يجب أن يتم التوصل إليها في النقاشات في الكنيست”

وفي السياق تابع نتنياهو:”أريد أن أطمئنكم. الديمقراطية مبنية على توازن عادل بين القوى الثلاث وهذا التوازن موجود في جميع ديمقراطيات العالم ، كما كان موجودًا في إسرائيل في أول 50 عامًا. لذلك لم تكن هناك ديمقراطية هنا؟ لا يوجد ما يكفي حماية حقوق الأقليات؟ بالطبع هي كذلك ، وستكون كذلك. بعد الإصلاح ، لصالح جميع مواطني إسرائيل”.

ومن جهتها قالت إستر حايوت، أمس الخميس، إن “الإصلاح يمثل هجوما على النظام القضائي، وكأنه عدو يجب مهاجمته والسيطرة عليه”. خلال مداخلته بالفيديو، لم يذكر نتنياهو خطاب حايوت على الإطلاق واكتفى بالإشارة إلى الإصلاح نفسه.

وبعد دقائق من خطاب حايوت، رد وزير العدل ياريف ليفين بالقول إن “هناك حزبًا آخر في إسرائيل لم يترشح لمنصب ووضَع نفسه فوق الكنيست، لقد سمعنا الخطاب المألوف عن احتجاجات العلم الأسود. إنه نفس البرنامج السياسي، إنه نفس الدعوة لإشعال النار في الشوارع”. وأضاف ليفين: “لم نسمع عن دولة ، لم نسمع عن الحياد ، لم نسمع عن موقف قانوني متوازن”.

ومن المقرر تنظيم مظاهرات حاشدة مساء السبت ضد إصلاح النظام القضائي.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا