مورينيو يتعرض لهجوم شديد بسبب “الخائن”

الصورة من موقع نادي روما - asroma.com
0 3٬554

أصدر اتحاد لاعبي كرة القدم المحترفين “فيفبرو” بيانا، اليوم الخميس، دافع فيه عن الهولندي ريك كارسدورب، لاعب روما، ضد التعليقات التي أدلى بها جوزيه مورينيو، المدير الفني للذئاب.

وكان مورينيو قد وجه اتهاما بالخيانة لأحد لاعبي روما، دون تسميته، عقب التعادل مع ساسولو (1-1) لحساب الجولة الأخيرة من الكالتشيو قبل التوقف الدولي، قبل أن يكشف أن المقصود هو كارسدورب.

وقال البيان: “فيفبرو يدين بشدة معاملة روما لريك كارسدورب، الذي كان في الأسابيع الأخيرة ضحية لحملة ممنهجة”.

وأضاف: “هذه التصرفات هي وسيلة لنسيان الأداء الضعيف للفريق في الآونة الأخيرة، وتهدف إلى ممارسة ضغط غير مبرر على اللاعب.. مثل هذا السلوك غير متوافق مع لوائح الفيفا الخاصة بوضع اللاعبين وتنقلاتهم”.

وتابع: “كارسدورب لديه كامل الدعم من اتحاد اللاعبين، ومن اتحاد اللاعبين الهولندي أيضًا”.

كما شن لويس إيفيرارد، أحد أعضاء “فيفبرو” واتحاد اللاعبين الهولندي، هجوما على مورينيو بدعوى سوء معاملته لكارسدورب.

وقال: “من الواضح أنها ليست المرة الأولى، التي نسمع فيها عن استخدام اللاعبين ككباش فداء لصرف الانتباه عن أداء وإدارة الأندية.. غير مقبول أن يعزل أي نادٍ لاعبًا واحدًا، ويعامله بشكل مختلف عن زملائه بالفريق”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا