مطالبة بترخيص تربية الإبل وتوفير المراعي لها في النقب

Photo by Wolfgang Hasselmann on Unsplash
0 7٬303

شهدنا في الأسبوع الأخير اقتحامات متكرّرة من قِبل الدوريات الخضراء بمرافقة الشرطة واعتداءات على مصادر الرزق التقليدية لمزارعي النقب البدو.

في عرب أبو سبيلة مثلا، سلّمت الدوريات الخضراء إنذارات واخطارات هدم لعدد من المنشآت الزراعية والعرائش وحظائر الماشية، وفي الأمس القريب داهمت هذه الدوريات تحت حراسة الشرطة المشدّدة قرية (رخمة)، وبطريقة وحشية أقدمت على مصادرة عدد من رؤوس الإبل التابعة لسكان القرية وتحميلها على شاحنات بشكل غير إنساني وغير أخلاقي بواسطة رافعة، الأمر المثير للسخط والاستنكار.

مشهد محو القرية اليوم عن بِكرة أبيها وترك الأهالي في العراء هي جريمة إنسانية بكل المقاييس، لا يمكن أن يستوعبها العقل ولا الضمير الإنساني، وعليه فإن مطلب الساعة المباشرة بتنظيم هبَّة شعبية احتجاجية واسعة بمستوى الحدث، لأن الدولة وأجهزتها “الأمنية” تتعامل مع أهالي العراقيب والنقب بشكل عام وكأنهم أغراب وتتجاهل كونهم أصحاب الأرض والمكان الأصليين، وتحرمهم من أبسط الحقوق، سقف يأويهم وعائلاتهم على أرضهم.

النائب يوسف العطاونة عن قائمة (الجبهة والعربية للتغيير)

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا