مستشار زيلينسكي: “نتنياهو يمكن أن يكون وسيطا فعالا” بين روسيا وأوكرانيا

Vice President Kamala Harris and House Speaker Nancy Pelosi of Calif., right, react as Ukrainian President Volodymyr Zelenskyy presents lawmakers with a Ukrainian flag autographed by front-line troops in Bakhmut, in Ukraine's contested Donetsk province, as he addresses a joint meeting of Congress on Capitol Hill in Washington, Wednesday, Dec. 21, 2022. (AP Photo/Jacquelyn Martin)
0 5٬931

قال المستشار الرئاسي الأوكراني ميخايلو بودولياك، في مقابلة حصرية مع i24NEWS، إن “رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يمكن أن يكون وسيطًا فعالاً بين الأطراف المتحاربة في روسيا وأوكرانيا”وتابع “ليس لدي شك في أن نتنياهو يمكن أن يكون وسيطا فعالا لأنه يفهم بدقة ما هي الحروب الحديثة وما هو جوهر الوساطة في ظل هذه الظروف”.

وأكد بودوليك على أن”روسيا لا تريد أن تكون هناك مفاوضات حقيقية وأن الدولة الغازية تريد فقط كييف أن تستسلم تحت اسم المفاوضات” وواصل مستشار الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اقتراح أسباب عدم رغبة روسيا في التفاوض على إنهاء غزوها، مؤكدا “أولا ، المكاسب الإقليمية. وأوضح بودولياك أن روسيا تريد إثبات أن لها الحق في أخذ بعض الأراضي من أوكرانيا، ثانيًا، لا تريد روسيا أن يكون لها وضع خسرت فيه الحرب، مما يعني أنها تتحمل المسؤولية القانونية عن جرائم الحرب الجماعية” وتابع “ثالثًا، لا تريد روسيا دفع تعويضات عن جميع الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية وقتل المواطنين” ، تابع بودولياك.

في الأسابيع الأولى من الحرب ، قالت الأمم المتحدة إن 4232 ضحية مدنية سُجلت في أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي ، مع 1793 قتيلاً و 2439 جريحًا.

وقال المستشار ميخايلو بودولياك إن”روسيا تريد فقط التفاوض على إبقاء الوضع على ما هو عليه، ومؤخرا، الاتفاق على وقف إطلاق النار لتحديث جيشها، والذي تبين أنه لا يعرف حقا كيف يقاتل”وأضاف:”إنها تريد تدريب الجنود، والعثور على موارد إضافية من إيران أو كوريا الشمالية، وتجديد الحرب فيما بعد”

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، قد أمر في وقت سابق من ،اليوم الخميس، بوقف إطلاق النار ليوم واحد “على طول خط التماس بأكمله” في أوكرانيا للاحتفال بعيد الميلاد الأرثوذكسي، بعد دعوات من تركيا والزعيم الروحي لروسيا البطريرك كيريل للقيام بذلك، ووصف ميخايلو بودولياك، الاقتراح بأنه “فخ ساخر وعنصر دعاية”.

وأفاد ميخايلو بودولياك أنه”لن تكون المفاوضات إلا في نهاية الحرب. ولكن متى يكون ذلك؟” وقال إن “هناك شروطًا بسيطة للغاية – وقف فوري لإطلاق النار في المنطقة بأكملها، بما في ذلك وقف الهجمات الصاروخية على بنيتنا التحتية التي تنفذها روسيا كل أسبوع تقريبًا و انسحاب القوات الروسية” وتابع:”يجب أن نستعيد سيادتنا وسلامتنا الإقليمية. بعد ذلك، سنبدأ المفاوضات بمشاركة وسطاء”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا