ما هي التحديات التي ستواجه رئيس هيئة الأركان الإسرائيلية الجديد هرتسي هاليفي؟

0 9٬168

يبدأ رئيس هيئة الأركان للجيش الإسرائيليى الـ23 مهام منصبه اليوم الاثنين، وفورا بعد حصول على الترقية لرتبه لواء سيلقي كلمته العلنية الأولى في ديوان رئيس الحكومة كرئيس هيئة أركان، وعندها سيمثل هيئة الأركان العامة.

ومن المتوقع أن يستمر هاليفي بالضبط من النقطة التي توقف فيها رئيس هيئة الأركان المنتهية ولايته آفيف كوخافي، في محاولة للدفاع عن الجيش الإسرائيلي من التدخل السياسي والحفاظ على وحدة القيادة، خصوصا في الضفة الغربية، وتجنب تعيين ضباط من قبل جهات خارج الجيش الإسرائيلي.

وذكرت القناة “13” أنه رغم أن كافة رؤساء هيئة الأركان يفضلون الحديث عن ايران، لأنه الأكثر جاذبية ويتضح خلال الحديث عنه الشخصيات الجيدة والشريرة في القصة، لكن هاليفي يفهم أنه من بين الميادين الأكثر الحاحا وانفجارا هو الضفة الغربية، والذي يتأثر من عوامل داخلية، مثل أحداث الحرم القدسي, وهذا العام سيتزامن عيد الفصح مع شهر رمضان، وهذا بحد ذاته توقيت ملغوم قابل للانفجار.

ومهمة كبيرة أخرى سيتعامل معها هاليفي هي حماية عناصر الجيش الاسرائيلي، وسيحاول العمل للحفاظ على الضباط الضغار، والحفاظ ايضا على صورة الضباط الكبار التي تضررت خلال السنوات الأخيرة.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا