لابيد يعرب عن أسفه لمقتل الفتاة الفلسطينية جنى زكارنة

0 4٬645

أعرب مساء اليوم رئيس الوزراء يائير لابيد عن أسفه لمقتل الفتاة الفلسطينية جنى زكارنة وبعث بالتعازي لعائلتها. وأكد لابيد أن دولة اسرائيل ستواصل العمل على احباط اعتداءات إرهابية والقاء القبض على منفذيها مضيفا انه على يقين بان تواصل قوات الامن بذل قصارى جهودها للحيلولة دون المساس بغير متورطتين خلال نشاطاتها وحتى في تلك التي تعد الاكثر تعقيدا.

النتائج الأولية للتحقيق العسكري

وتشير النتائج الاولية للتحقيق العسكري في ملابسات مقتل الفتاة الفلسطينية جنى زكارنة في مخيم جنين الليلة الماضية إلى احتمال تعرضها لإطلاق النار عن طريق الخطأ من قبل أفراد قوات الامن بعد ان رصد أحدهم مجموعة مسلحين فلسطينيين اطلقوا النار صوب القوات من احد سطوح المنازل ورد عليهم بالمثل فأصاب الفتاة التي كانت تقف بمقربة منهم .

وجاء في بيان أصدره الناطق بلسان جيش الدفاع ان الادعاء أن أفراد هذه القوات اطلقوا النار عمدا باتجاه أشخاص غير متورطين بنشاط ارهابي لا أساس له من الصحة.

كما افاد الناطق ان الحادث الذي لا يزال قيد التحقيق وقع اثناء نشاط عسكري لاعتقال مطلوبين في المخيم شاركت فيه قوات من جيش الدفاع وحرس الحدود وان هذه القوات تعرضت لإطلاق نار مكثف والقاء عبوات ناسفة وزجاجات حارقة من بعض أسقف المنازل.

وتزامنت هذه الحادثة مع بدء الممثلة الاممية المعنية بالأطفال والنزاعات المسلحة فيرجينيا غامبا زيارتها لإسرائيل والسلطة الفلسطينية والتي تهدف الى دراسة احتمال ادراج اسرائيل على قائمة الدول التي تسيئ الى الاطفال في أوقات الحرب ام لا.

وستلتقي غامبا بجهات سياسية وأمنية وقانونية في البلاد التي ستوضح لها أن قوات الامن تبذل قصارى جهودا لمنع المساس بفلسطينيين غير متورطتين في نشاطات إرهابية.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا