عرين الأسود تعلن تنفيذ عمليتين وتوجه رسالة لإسرائيل

0 5٬765

أعلنت مجموعة “عرين الأسود”، أنها نفذت مساء الجمعة، عمليتي إطلاق نار تجاه حاجزي حوارة وبيت فوريك التابعين لجيش الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت المجموعة، التي نظمت مسيرا عسكريا لافتا في وقت سابق الجمعة في البلدة القديمة بنابلس، إنها ستحاور الاحتلال الإسرائيلي “بالدم والرصاص وهي اللغة التي لا يفهم غيرها”.

ودعت في بيان مكتوب، عناصر المقاومة من كل الفصائل الفلسطينية المقاتلة إلى أن “يكونوا على يقظة تامة وأيديكم على الزناد”.

وخاطبت الاحتلال الإسرائيلي بالقول: “ننتظر منك الخطأ الذي سيكلفك الكثير. نقول لك أوهمت نفسك أنك تستطيع إنهاء المقاومة”.

وتابعت: “أوهمت شعبك بأمن كاذب وأنت تعلم تماما ما نقول”، مضيفة أن سياسات القتل والإجرام بحق الفلسطينيين سترتد على الاحتلال وسينهار وهم الأمن الذي اعتقدت أنك بنيته خلال سنوات”.

وحثت أبناء الشعب الفلسطيني على “إعلان النفير العام” و”الثورة على الطغيان”، مضيفة أن “كل بندقية حرة تعرف وجهتها هي جيش كامل وكل مقاوم يعرف بوصلته هو جيش كامل”.

ونوهت إلى أن مسير الجمعة “جزء بسيط مما لدينا، ما أردنا فيه علوا ولا كبرياء، إنما طمأنة أبناء شعبنا”.

وشددت على أنها لن تترك البندقية “حتى آخر مقاوم وجندي ورصاصة”.

ومساء الجمعة نظمت “عرين الأسود” حفل تأبين بمناسبة مرور 40 يومًا على استشهاد عدد من مقاتليها بينهم قائدها وديع الحوح، في منطقة باب الساحة، بالبلدة القديمة، تخلله استعراض ومسير عسكري بمشاركة عدد من مقاوميها.

وقالت المجموعة المسلحة في كلمة ألقاها أحد مقاتليها المثلمين: “إن من يظن أن العرين قد انتهى فهو واهم”، مؤكدةً على صمود مقاوميها “الذين يغيرون الاستراتيجيات ويفاجئون الاحتلال الإسرائيلي في ساحات المعارك”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا