عام 2022: مقتل 29 إسرائيليا وإصابة 128 آخرين بهجمات فلسطينية

0 8٬223

قتل 29 إسرائيليا وأصيب 128 بجروح متفاوتة وذلك جراء العمليات التي نفذتها المقاومة الفلسطينية خلال العام 2022 ضد قوات الاحتلال والمستوطنين وأهداف إسرائيلية، وذلك بحسب معطيات رسمية كشف عنها جهاز الأمن العام “الشاباك”، اليوم الأربعاء.

ويستدل من المعطيات أنه في العام 2022، ومقارنة في العام 2021، سجل المزيد من العلميات المسلحة للمقاومة الفلسطينية في الضفة الغربية التي استهدفت معسكرات لجيش الاحتلال، ونقاط وحواجز عسكرية، ومواقع استيطانية، كما قتل المزيد من الإسرائيليين في عمليات فردية نفذت داخل البلدات الإسرائيلية.

وبحسب تقارير جهاز الأمن العام “الشاباك”، شهد العام 2021، تسجيل 1570 عملية للمقاومة في الضفة الغربية، قتل خلالها 18 إسرائيليا وجرح 196.

بينما في العام 2022، وحتى مطلع شهر كانون الأول/ ديسمبر الحالي، سجلت 1933 عملية للمقاومة في الضفة الغربية وفي المدن الإسرائيلية، بزيادة قدرها 363 عملية مقارنة بالعام الذي سبقه، حيث قتل 29 إسرائيليا هذا العام في الهجمات الفلسطينية وأصيب 128 بجروح متفاوتة، علما أنه من بين القتلى العديد من الجنود وعناصر قوات الأمن والمستوطنين.

وأتى تصاعد عمليات المقاومة المسلحة في الضفة الغربية، وذلك في ظل الحملة العسكرية التي تشنها الأجهزة الأمنية للاحتلال منذ آذار/مارس الماضي، وأطلقت عليها اسم “كاسر الأمواج”، وخلالها اعتقلت قوات الاحتلال آلاف من الفلسطينيين، وذلك بزعم ضلوعهم في أعمال مقاومة شعبية ومسلحة، فيما زعم الشاباك أنه تم إحباط حوالي 460 هجوما لفصائل المقاومة.

ووفقا للموقع الإلكتروني لصحيفة “يديعوت أحرونوت”، فإن العلميات المسلحة التي نفذت في الأيام الأخيرة في مناطق مختلفة بالضفة وخصوصا في منطقتي جنين ونابلس، تقلق الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، إذ تسجل يوميا عدة عمليات إطلاق نار صوب مستوطنات وقوات ومواقع عسكرية ومركبات للمستوطنين.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا