“شذى الكرمل”، مجلة الاتحاد العام للكتاب الفلسطينيين – الكرمل 48، ترى النور بعددها الرابع والأخير للسنة الثامنة

0 6٬099

اللجنة الإعلامية- صدر العدد الرابع لهذه السنة من مجلة “شذى الكرمل”، مجلة الاتحاد العام للكتّاب الفلسطينيين – الكرمل 48، الفصليّة التي تصدر للسنة الثامنة على التوالي، وقد جاءت في 140 صفحة، حيث زيّن الغلاف الأمامي والخلفي شعار اليوم العالمي للغة العربية.
وقد جاء في كلمة العدد: “يصدر عدد “شذى الكرمل” هذا في الأيّام التي نحيي فيها اليوم العالمي للغّة العربيّة في الثامن عشر من كانون الأوّل، في لقاءات مع مئات طلّابنا تجذيرًا وترسيخًا للغتنا المهدّدة، ويصدر بعد مرور عام على مؤتمرنا الوحدويّ الأول في 11 كانون الأوّل 2021، وكنّا كتبنا في هذا السياق:”الحركة الثقافيّة الموحّدة منذ العام 2019 وعلى اختلاف مشاربها وقناعاتها؛ الفكريّة والسياسيّة والاجتماعيّة، والتي تجمع في صفوفها أجمل ما في شعبنا الفلسطينيّ من تعدّدية تنضوي تحت خيمته الوطنيّة الفلسطينيّة الجامعة الواحدة، هي درّة في جبين مشهدنا الثقافيّ العام والمحلّي، والواجب الوطنيّ يحتّم الحفاظ عليها وتقويتها.”
اشتمل العدد على عدة أبواب ومحاور؛ حيث بعد كلمة الافتتاحية عن الاتحاد وأهم نشاطاته الموضوعة على جدول أعماله، نقرأ في باب الدراسات النقدية والقراءات لعدد من أعضاء الاتحاد: د. رياض كامل، رياض مخول، د. محمود أبو فنة، عبد الرحيم الشيخ يوسف، مسعد خلد، فاطمة كيوان، د. نبيل طنوس وسعيد نفاع.
في باب القصّة والنصوص نقرأ لكل من: محمد علي سعيد، مصطفى عبد الفتاح، تفاحة سابا، فوزية كتاني، جورج جريس فرح، زياد شليوِط، فتحية عامر، دينا سليم حنحن، أمين زيد الكيلاني وسليم شومر.
أمّا في باب القصائد فنقرأ لكلّ من: فوز فرنسيس، عناد جابر، محمد بكريّة، كرم شقور، ياسين بكري، مقبولة عبد الحليم، آمال أبو فارس، دعاء جورجي، عمر رزوق الشامي، يحيى طه، براءة غسان، أحمد الصح، صالح سواعد، عبد القادر عرباسي، مفلح طبعوني وفهيم أبو ركن.
وبناء على قرار هيئة التحرير فقد شمل العدد، المحور الجديد الذي يتناول أدب الأطفال، فنقرأ فيه: مقالة للدكتورة روز اليوسف شعبان، قصة لفتحية عبد الفتاح وقصيدة لعبيدة بلحة.
أمّا المحور الأخير فهو أخبار الاتحاد ونشاطاته في الفترة الأخيرة؛ ومن أهم ما جاء فيه الخبر عن عشرات المنتسبين الجدد للاتحاد، إطلاق وإشهار رواية “مريم/ مريام” للأسير كميل أبو حنيش على أراضي صفورية المهجرة، أمسية اطلاق رواية “أيدٍ في الخفاء” للكاتب سليم أنقر، أمسية للشاعر ضرغام جوعية وإطلاق ديوانه “أحاديث ليست نبويّة”، أمسية للكاتب مالك صلالحة عن أبحاثه وشعره، هذا بالإضافة إلى إحياء يوم الزيت والزيتون في مدرسة الحكمة الإعدادية في الناصرة، وأيضا إحياء اليوم العالمي للغة العربية في مدرسة قلنسوة الثانوية، في مدارس طرعان الابتدائية والإعدادية وفي مدرسة الهدى الأهلية في الرملة.
غداة الصدور اجتمعت هيئة التحرير في اجتماع مشترك مع الطاقم التنفيذي في مركز الأبحاث كفر قرع، تناول المجلّة من كافّة الجوانب خلال سنتها الأخيرة، الثامنة، وطرحت تصوّرات مستقبلية للمجلة وبرنامجًا لتطويرها.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا