سيدة من الطيبة : سقوط بوابة حديدة قرب طلاب مدرسة- والمدرسة تعقب

0 7٬180

قالت أم أحد الطلاب من سكان مدينة الطيبة: “وقعت يوم أمس البوابة الحديدية في مدرسة ابن سينا أ، وكادت أن تٌحدث كارثة، استغرب من هذا الإهمال وعدم الإهتمام في موضوع صيانة مثل هذه الخرابات، ماذا لو وقعت على أطفال؟، من سيتحمل النتائج؟”. وأضافت: “ألم يشاهد المسؤولون ماذا حصل في حوادث شبيهة وكيف انتهت؟، لماذا هذا الصمت من كل الجهات الذين يشاهدون الخلل بشكل يومي ولم يتحدثوا؟؟، ربما تحدثوا لكن المسؤولين لم يتحركوا”.

وبدورها فقد عقبت إدارة مدرسة “ابن سينا أ”، عن هذه الحادثة: “هذه البوابة لا يتم استخدامها من أجل دخول الطلبة وخروجهم، بل هناك بوابة اخرى، وكل ما حصل أن هناك طلاب من مدرسة أخرى كانوا ينتظرون الباص الذي ينقلهم، وعندما تأخر الباص، تسلق الطلاب على البوابة وتسببوا في إحداث خلل فيها حتى وقعت”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا