رفض استئناف ضد تمديد اعتقال شابين من أم الفحم

الشابين مهدي أبو الحسن وحارث محاميد
0 84

رفضت المحكمة المركزية في مدينة حيفا، اليوم الإثنين، الاستئناف الذي قدمه محامي الدفاع خالد محاجنة، على قرار محكمة الصلح في مدينة الخضيرة تمديد اعتقال موكليه الشابين مهدي أبو الحسن (19 عامًا)، لغاية يوم 2 حزيران/ يونيو المقبل، وحارث محاميد (16 عامًا)، لغاية 30 أيار/ مايو الجاري.

وكانت محكمة الصلح في مدينة الخضيرة قد قررت، يوم الخميس الماضي، تمديد اعتقال الشابين وتحويلهما إلى “ضابط سلوك”، وذلك بعد تقديم لائحة اتهام تتعلق بتواجدهما في المسجد الأقصى خلال المواجهات في رمضا الماضي.

ورفضت المحكمة المركزية في حيفا، اليوم، عرض محامي الدفاع إيداع كفالات مالية وتحويل الشابين إلى الحبس المنزلي.

وكانت محكمة الصلح في مدينة حيفا قد مددت اعتقال الشابين مهدي أبو الحسن وحارث محاميد مرات عدة، إذ أن أبو الحسن معتقل منذ أحداث الجمعة الثانية من شهر رمضان في المسجد الأقصى، يوم 15 نيسان/ أبريل 2022، ضمن حملة اعتقال 475 مصلٍ من المسجد القبلي. وأما محاميد فقد اعتقلته الوحدات الخاصة التابعة للشرطة، يوم 8 أيار/ مايو الجاري، من منزله في أم الفحم، واعتدت الشرطة عليه بعنف، وتلقى العلاج في مستشفى “هعيمك” بالعفولة، ومددت المحكمة اعتقاله لأسبوع إضافي. وكان محاميد قد اعتُقل، يوم 15 نيسان/ أبريل الماضي، وأُطلق سراحه بعد أيام.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا