تورينو يسقط ميلان في دقيقتين

0 1٬126

انتزع تورينو فوزا صعبا من أمام ميلان، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جمعتهما بمعقل تورينو في إطار منافسات الجولة 12 من الدوري الإيطالي.

أحرز كوفي جيجي (35) وأليكسي ميرانشوك (37) هدفي تورينو، بينما سجل جونيور ميسياس هدف ميلان الوحيد (67).

بفوز تورينو رفع الفريق رصيده إلى 17 نقطة بالمركز التاسع، بينما تجمد رصيد ميلان عند 26 نقطة بالمركز الثالث.

في بداية أحداث اللقاء، أضاع رفائيل لياو فرصتين ثمينتين على فريقه بعدما استلم كرة داخل منطقة الجزاء من تمريرة دياز، ليطلق تسديدة بعيدة عن المرمى، وبعد دقيقتين ومن تمريرة مشابهة من دياز، انطلق البرتغالي باتجاه المنطقة لكنه فشل في التسديد على المرمى.

وفي الدقيقة 18، تألق تاتاروسانو حارس مرمى ميلان، ومنع بيليجري من تسجيل الهدف الأول، بعد كرة عرضية استلمها مهاجم تورينو قبل توموري ليطلق تسديدة تصدى لها حارس الروسونيري.

وتمكن فريق تورينو في الدقيقة 35 من تسجيل أول أهداف اللقاء عن طريق المدافع كوفي جيجي، بعد ركلة حرة ثابتة حصل عليها أصحاب الأرض لينفذها فالنتينو لازارو بعرضية داخل المنطقة قابلها جيجي برأسية متقنة ضربت القائم وسكنت الشباك.

وبعد أقل من دقيقتين، ضاعف تورينو النتيجة عن طريق ميرانشوك الذي استغل كرة طولية من الحارس ميلينكوفيتش لتسقط أمام منطقة جزاء ميلان ويمررها بيليجري إلى فلاسيتش الذي مررها بدوره إلى ميرانشوك، ليطلق الأخير تسديدة أرضية في الشباك لتعلن عن الهدف الثاني.

في بداية الشوط الثاني ومع ضغط ميلان المتواصل، سنحت فرصة محققة للتسجيل في الدقيقة 50، بعد كرة عرضية من الناحية اليسرى نفذها ريبيتش داخل المنطقة، فشل أوريجي في التعامل معها ولمسها داخل الستة ياردة لتمر من أمامه لخارج الملعب.

رد تورينو جاء سريعا بفرصة أخرى، بعدما وصلت الكرة إلى لوكيتش على حدود المنطقة ليطلق تسديدة قوية تضرب بالمدافع جابيا وكادت أن تخادع الحارس لكنها مرت لخارج الملعب إلى ركنية.

واقترب ميلان من تقليص النتيجة في الدقيقة 53، بعدما استلم ديست الذي شارك كبديل مع انطلاقة الشوط الثاني، الكرة وأطلق تسديدة صاروخية من خارج المنطقة لكنها مرت أعلى من عارضة الحارس ميلينكوفيتش.

ونجح جونيور ميسياس في تقليص النتيجة لميلان في الدقيقة 67، بعد كرة طولية من الدفاع فشل بونجيورنو في تشتيتها لحظة خروج الحارس من مرماه لخارج المنطقة، ليحصل ميسياس على الكرة ويسددها بالشباك الخالية.

وشهدت لحظة الهدف احتجاجات كبيرة من لاعبي والجهاز الفني لتورينو، وسط مطالبات بإلغاء الهدف بداعي وجود خطأ على ميسياس ضد بونجيورنو، لكن الحكم رفض واحتسب هدفا صحيحا، ليهاجم ايفان يوريتش المدير الفني لتورينو حكم اللقاء، ويشهر الأخير في وجه البطاقة الصفراء ثم الحمراء.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، حصل ميلان على ركلة حرة ثابتة من أمام منطقة الجزاء بعد لمسة يد على لوكيتش قائد تورينو، سددها ريبيتش لتضرب بالحائط وتمر بجوار المرمى إلى ركنية.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا