تفاعل واسع مع تغريدة أوقعت “تويتر” في مأزق مع دولة أوروبية

0 1٬444

وقع موقع التدوين المصغر “تويتر” في خطأ تقني عندما وصف حساب وزارة الخارجية النرويجية فيه بأنه تابع للحكومة النيجيرية.

واستدعى هذا الأمر ردا من الخارجية النرويجية، الثلاثاء، إذ غرّدت من الحساب نفسه ووضعت لقطة شاشة (screenshot) تظهر دائرة حول الوصف الخاطئ للحساب.

وقالت الخارجية النرويجية: “بقدر ما نتمتع بعلاقات ممتازة (مع نيجيريا) والقرب منها وفقا للترتيب الهجائي (في اللغة الإنجليزية)، فسنكون ممتنين إذا سميتمونا النرويج”.

وفي التغريدة، عمل فريق الخارجية النرويجية الرقمي على الإشارة إلى حساب الدعم الفني في “تويتر”، وأشار إلى أن الخطأ تكرر أيضا في حسابي رئيس الوزراء ووزير الخارجية النرويجيين.

وخلال ساعات، يبدو أن الفريق الفني في موقع التدوين المصغر عمل على إصلاح الخطأ، إذ أصبح يشار إلى حساب وزارة الخارجية النرويجية بأنه مؤسسة حكومية نرويجية، لكن دون أن يرد على التغريدة.

وتفاعل المغردون مع القصة بشكل كبير، إذ أعاد نشرها نحو 7500 مغرد وأبدى أكثر من 53 ألف شخص إعجابهم بها وحصدت قرابة 1500 تعليق حتى مساء الثلاثاء.

وشهد موقع “تويتر” سلسلة من المشكلات التقنية منذ أن استحوذ عليه الملياردير الأميركي، إيلون ماسك، قبل شهرين، مثل توثيق الحسابات بالعلامة الزرقاء.

وطال الأمر أيضا تسمية بعض الحسابات والإشارة إلى أنها رسمية، التي أعلن “تويتر” عودتها في نوفمبر الماضي، إذ سرعان ما تبين وجود مشكلات فيها، كما في حالة حساب الخارجية النرويجية.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا