تشيلي تعتزم رفع مستوى تمثيلها في الأراضي الفلسطينية إلى سفارة

Photo by Yousef Salhamoud on Unsplash
0 3٬532

أعلن رئيس تشيلي غابرييل بوريك، مساء الأربعاء، أنّ بلاده سترفع مستوى تمثيلها في الأراضي الفلسطينية إلى سفارة، وذلك في كلمة ألقاها خلال حفل ميلادي مع أبناء الجالية الفلسطينية في سانتياغو.

وقال بوريك إنّ “أحد القرارات التي اتّخذناها كحكومة، وأعتقد أنّنا لم نعلنه على الملأ، وأنا أخاطر بذلك الآن، هو أنّنا سنرفع مستوى تمثيلنا الرسمي في فلسطين، من قائم بالأعمال حالياً إلى سفارة سنفتتحها في عهد حكومتنا”.

ولتشيلي حالياً مكتب تمثيلي لدى السلطة الوطنية الفلسطينية في رام الله بالضفة الغربية، تمّ افتتاحه في نيسان/أبريل 1998. أما تلك فلديها سفارة في سانتياغو. كما أيدت تشيلي انضمام فلسطين إلى اليونسكو وهو المطلب الذي تقدم به الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورفضته إسرائيل باعتباره خطوة أحادية الجانب.

وتربط بين الشعبين التشيلي والفلسطيني علاقات وثيقة منذ بدأ الفلسطينيون بالهجرة إلى البلد الواقع في غرب أميركا اللاتينية في القرن العشرين. وتزيد أعداد الفلسطينيين في تشيلي حالياً عن 300 ألف شخص، لتكون بذلك هذه الجالية العربية الأكبر خارج الشرق الأوسط. ويتعايش أبناء هذه الجالية مع مجتمع يهودي مؤثّر يبلغ عدد أفراده حوالي 30 ألف شخص.

ويتركّز الفلسطينيون في تشيلي بشكل أساسي في قطاعي التجارة وصناعة النسيج. كذلك فإنّ التشيليين المتحدّرين من أصول فلسطينية انخرطوا بنجاح في السياسة. وفي تشيلي نادٍ لكرة القدم يدعى بالستينو (فلسطيني) أسّسه في 1920 مهاجرون عرب ويتابع مبارياته اليوم آلاف المشجّعين في الأراضي الفلسطينية.

يذكر أنه وقعت حادثة غير معهودة قبل عدة أشهر، حيث اكتنف الغموض مسألة قبول اعتماد السفير الإسرائيلية في تشيلي لكن وزيرة خارجية تشيلي انطونيا اوريولا اعتذرت لاحقا من الرئيس الإسرائيلي يتسحاك هرتسوغ على تلك الحادثة حيث تم منع السفير الإسرائيلي الجديد جيل ارتسيلي من تقديم خطاب اعتماده الى رئيس تشيلي جابريئيل بوريك.

وعبرت الوزيرة عن أسفها على الحادث موضحة أن تشيلي معنية بفتح صفحة جديدة من العلاقات مع دولة إسرائيل، وهذه ليست المرة الأولى التي تعتذر فيها تشيلي لإسرائيل، حيث اعتذروا قبلا عن الموقف الديبلوماسي المحرج الذي وقع خلال استقبال السفير الجديد وذلك احتجاجا على مقتل مسلح فلسطيني (17 عاما) متورط بقتل الضابط الإسرائيلي بار فلح، خلال اشتباكات مع القوات الإسرائيلية التي أجرت عمليات مسح لمنزله تجهيزا لهدمه.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا