بلدية سخنين : الموحدة شوهت الحقائق بشأن غرق سهل البطول – الموحدة : وجب عليكم أن تشكرونا

0 5٬160

اصدرت بلدية سخنين بياناً ترد فيه على القائمة العربية الموحدة حول سهل البطوف وقضية غرقه  ، وقد جاء في البيان الاتي :” –

 

أهلنا الاعزاء في سخنين، رأينا من الواجب الرد على ما جاء في نشر القائمة الموحدة من تشويه للحقائق، وركوب على جهد البلدية بانجاز العديد من المشاريع وتحصيل ميزانيات، والذي جاء نتيجة عمل مهني ودؤوب، وهو عكس ما تحاول الموحدة تسويقه كإنجازات تنسبها لها.
كما نؤكد أن الهدف من هذا البيان هو اظهار الحقيقة لأهلنا في سخنين، واعطاء الحق للادارة وللمهنيين العاملين في البلدية الذين تعبوا من أجل تحقيق هذه الانجازات.
أولا: ادعت الموحدة في منشورها، أنها نجحت بتحصيل 50 مليون شيكل، لحل مشكلة الغرق في سهل البطوف، وفي الحقيقة، لم يتم تحويل أي شيكل لحل هذه المشكلة التي يعاني منها الكثير من أهلنا في سخنين والمنطقة.
ثانيا: كتبت الموحدة في منشورها، أنها حصلت 12 مليون شيكل لإشارات ضوئيّة على مدخل سخنين الغربي (مفرق ترديون)، مع العلم أن موقفنا كبلدية يتعارض مع هذا المشروع الذي سيعمق الأزمات المرورية الخانقة، خاصة مع خروج وعودة عمالنا من والى عملهم.
ثالثا: قررت القائمة الموحدة، اختلاس انجاز بلدية سخنين المتمثل بتحصيل هبات الموازنّة، وهو بالحقيقة انجاز حصلناه بعد رفع نسبة جباية ضريبة الارنونا ومعايير اضافيّة تتعلق بعمل البلدية.
رابعا: بدأ العمل على خارطة شمال سخنين (الفتمال) قبل 3 سنوات، اي قبل انضمام الموحدة لحكومة بينت ولبيد بعامين، حيث قدمت بلدية سخنين خارطة الفتمال بجهودها وحتى الان لم يتم المصادقة عليها بشكل نهائي.
خامسا: بخصوص شارع 24 (شارع جمال عبد الناصر) وشوارع أخرى في سخنين يتم تحصيل الميزانيات لها من خلال عمل جدي ومهني لإدارة البلدية وقسم الهندسة، وهذا البند أيضا لا علاقة للقائمة الموحدة فيه، لا من قريب ولا من بعيد.
نؤكد مرة اخرى أن هذا الرد جاء من باب حرصنا على حق ابناء بلدنا بمعرفة الحقيقة دون تشويهها، ولإحقاق من عمل ويعمل على تحصيل الانجازات.
أخيرًا.. ندعو الأهل للمشاركة في الانتخابات ورفع نسبة التصويت.

 

رد القائمة العربية الموحدة
من جانبها ردت القائمة العربية الموحدة على بيان بلدية سخنين قائلة في بيان لها :” كنا ننتظر من إدارة بلدية سخنين أن تشكر الموحدة لا أن تتحوّل إلى بوق للجبهة والحزب الشيوعي”.

وجاء في البيان ايضاً:” أولًا: نستغرب من رئيس وإدارة بلدية سخنين، فبدلًا من أن يصدروا منشور شكر للموحدة على تحصيل الميزانيات الضخمة خدمة لجميع أهالي سخنين، يقومون بإصدار منشور كتبته قيادة الجبهة والحزب الشيوعي، لأغراض سياسية انتخابية، حاولوا من خلاله إنكار أي جهد للموحدة، وحصر الإنجازات كلها برئيس البلدية وإدارة البلدية فقط.

ثانيًا: كم كنّا نحبّ أن نرى رئيس بلدية سخنين يجتهد ويشارك في الاجتماعات الكثيرة والمتكررة التي عقدت في سهل البطوف مع المزارعين والوزارات المختلفة، وفي بلدية عرابة التي احتضنت المشروع وعقدت عدة اجتماعات لبحث كيفية صرف الميزانيات في سهل البطوف، لكن رئيس بلديتنا وللأسف تغيّب عن هذه الاجتماعات وترك الأمر لبلدية عرابة لتخطط وتفصّل، 
وبالتالي لا نستغرب أبدًا أن يكتب أنه لا يعرف شيئًا عن المشروع ” . الى هنا نص البيان . 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا