بلدية ام الفحم: مجتمع ينزف، والشرطة هي المسؤول الأول

0 7٬164
ما يحصل خلال الأيام والساعات الأخيرة في المجتمع العربي هو مجزرة، وليس شيئًا آخر، آخرهم مقتل الشاب الفحماوي المرحوم سامر حافظ اشقر اغبارية، بإطلاق الرصاص عليه من قبل ملثمين على مدخل قرية كفر قرع مساء اليوم الخميس الموافق 22.12.2022، وقبله بساعات عصر اليوم أيضا مقتل الشاب مهران أبو خيط من الناصرة في مطعم بحيفا، وأمس الأربعاء مقتل الشاب محمد زيتونة من يافا، وقبل ذلك مقتل الشاب فارس هيب وطفله ابن السنتان فراس الهيب من الناصرة، والشاب سامي الزيادنة من رهط.
مجتمعنا العربي ينزف، والجريمة تلو الجريمة، ولا رادعَ للقتلة، والشرطة تعتقل مشتبهين ثم بعد أيام تطلق سراحهم لعدم ثبوت الأدلة، كما تدعي في كل مرة.
إننا نستنكر هذه الجرائم البشعة جميعًا، ونستنكر مقتل هؤلاء الشباب والأطفال الذين يذهبون هكذا سدى، آخرهم الشاب المرحوم المغدور سامر حافظ اشقر، الذي ذهب ضحية السلاح المنتشر دون رقابة ولا محاسبة لمن يحملون هذا السلاح بوجه إخوانهم وجيرانهم وأقاربهم وأبناء مجتمعهم.
نسأل الله أن يلهمَ أهل الفقيد، عائلته وزوجته وأطفاله، الصبر والسلوان والاحتساب وأن يأجرهم خيرًا، ويعوضهم عن مصابهم الجلل، وندعو الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، وأن يدخله الفردوس الأعلى، ولا حول ولا قوة إلا بالله، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا