بعكس ما تعهد به سموتريتش : ارتفاع اسعار الكهرباء بـِ 6.7٪

freepik.com
0 5٬757

اتضح من تقارير اقتصادية، أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، ووزير ماليته بتسلئيل سموتريتش، كذبا حينما أعلنا أنهما سيخفضان غلاء الكهرباء للمستهلكين بنسبة 70%، على أن يكون ارتفاع أسعار الكهرباء بنسبة 2.4% بدلا من 8.2% ابتداء من مطلع الشهر الجاري، وكما يبدو فإن الحال سيسري أيضا على المياه وضريبة الأرنونا.

فأمس وقّع سموتريتش على قرار بتخفيض الضريبة المفروضة على الفخم الذي يستخدم في انتاج الكهرباء، وهذا القرار يجعل ارتفاع أسعار الكهرباء بارتفاع 6.7%، وليس 2.4% كما أعلن مع نتنياهو قبل نحو أسبوعين.

أما بشأن ضريبة الأرنونا، التي ارتفعت بنسبة 1.4% منذ مطلع الحال، لم يتم تجميدها كما أعلن الاثنان، وبقيت على حالها. كما أنه حتى الآن لم يتم اتخاذ أي اجراء لتخفيض ارتفاع سعر المياه من 3% إلى 1%.

ويشار إلى أن ما أعلنه سموتريتش في المؤتمر الصحفي قبل نحو أسبوعين عن تعديل درجات ضريبة الدخل، بما يزيد من الدخل الصافي الرواتب، فهذا اجراء قانوني تقوم به سلطة الضريبة سنويا، إلا إذا صدر قرار يجمد هذا الاجراء، وعادة يتم تعديل درجات الضريبة في الشهر الأول من كل عام، بموجب نسبة التضخم المالي التي كانت في السنة التي مضت.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا