باحثون من جامعة تل أبيب يطلقون قمرا صناعيا نانويا إلى الفضاء

0 8٬232

تم إطلاق قمر صناعي نانوي طوّره فريق من مهندسي جامعة تل أبيب بنجاح إلى الفضاء يوم الثلاثاء.

TAU-SAT3 هو أول قمر صناعي مصمم للتواصل مع محطة أرضية بصرية وستكون هذه هي المهمة الرئيسية خلال خمس سنوات من مداره حول الأرض على ارتفاع 342 ميلًا. تم إنشاء المحطة الأرضية البصرية الجديدة على سطح مبنى شنكار للفيزياء في حرم الجامعة الإسرائيلية.

قال البروفيسور مئير أريئيل، رئيس مركز الأقمار الصناعية الصغيرة في جامعة تل أبيب “إن الجديد في هذا المشروع هو قدرة أنظمة الاتصالات المثبتة في كل من القمر الصناعي النانوي والمحطة الأرضية على إعادة بناء البيانات المفقودة في الوقت الفعلي باستخدام خوارزميات معالجة الإشارات الذكية التي تم تطويرها في جامعة تل أبيب”.

إنه القمر الصناعي النانوي الثالث لجامعة تل أبيب الذي تم إطلاقه إلى الفضاء خلال العامين الماضيين، وأول قمر صناعي يتم تصميمه وتطويره وبناؤه بالكامل في جامعة تل أبيب. تم إطلاقه من محطة كيب كانافيرال للقوة الفضائية في فلوريدا باستخدام صاروخ فالكون 9 من سبيس إكس.

قال عميد كلية الهندسة البروفيسور نوعام إليعاز إن “كلية الهندسة في جامعة تل أبيب تفخر بالإطلاق الناجح للقمر الصناعي النانوي TAU-SAT3”.

“هذا هو ثالث قمر نانوي نطلقه في أقل من عامين. ويأتي الإطلاق نتيجة للبحث والتطوير الذي نفذه مركز الأقمار الصناعية النانوية في كلية الهندسة بالتعاون مع مركز كوانتاو. هذا القمر النانوي يجسد أكث رمن معلم في طريقنا إلى تحقيق الاتصال الكمي من الفضاء عن طريق القمر الصناعي النانوي الكمي الذي سيتم بناؤه في جامعة تل أبيب في المستقبل”.

سيتم إجراء تجارب علمية مختلفة خلال السنوات الخمس في المدار. يتم تشغيل القمر الصناعي النانوي طوال عمر مداره بالبطاريات التي صنعتها شركة Epsilor الإسرائيلية

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا