اليوم الإنتخابات: فرض إغلاق عام على الضفة الغربية

Ronen Horesh/GPO
0 3٬213

قررت السلطات الأمنية في إسرائيل، صباح الإثنين،فرض إغلاق على الضفة الغربية اليوم الثلاثاء، في خطوة تحسبية خشية انزلاق عمليات أمنية عدائية إلى داخل البلاد، على خلفية التوتر المتصاعد الذي شهدته منطقة الضفة الغربية خلال اليومين الأخيرين.

فقد أصيب خمسة جنود في هجوم دهس قرب أريحا أمس (الأحد)، وفي الليلة التي قبلها قُتل رونان حنانيا في هجوم إطلاق نار في مستوطنة كريات أربع المجاورة لمدينة الخليل في الضفة الغربية أمام أعين نجله، ما استدعى وضع النظام الأمني ​​في حالة تأهب والاستعداد لأسبوع متوتر، مع تزايد التهديدات بالهجوم قبل انتخابات الثلاثاء.

مع ذلك، تجدر الإشارة إلى أنه لا توجد تحذيرات محددة الهدف لهجمات يوم الانتخابات، ولكن هناك معلومات حول العديد من منظمات هي فروع “عرين الأسد”، تخطط لشن هجمات و لا يزال الجو مشحونًا. لهذا السبب تقرر تنفيذ إغلاق لقوات الجيش الإسرائيلي في الخليل وتعزيزها بشكل كبير – ضد اليهود والعرب على حد سواء – وإغلاق الضفة الغربية بالكامل.

يشار إلى أن أحمد الجعبري، فلسطيني مسلح ومريض ميؤوس من شفائه، أطلق النار يوم أمس في محل بقالة في الخليل. ركض السكان الذين كانوا يقفون خارج المحل في حالة من الذعر وأطلق الجعبري النار عليهم.

أصيب رونان بالرصاص وتوفي في المستشفى. أصيب ابنه وخمسة جنود بجروح متوسطة وخفيفة في هجوم دهس في موقعين قريبين: بالقرب من النبي موسى بالقرب من أريحا ومن هناك واصل المنفذ طريقه إلى مفرق ألموج واصطدم بمحطة للحافلات. عندما حاول الهرب، قام جندي في الشرطة بإطلاق النار عليه وتحييده. وأعلن لاحقا عن وفاته في المستشفى.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا