المغرب-كرواتيا.. “أسود الأطلس” يسعون لتتويج مشاركتهم التاريخية في المونديال بالميدالية البرونزية

Morocco's Selim Amallah, centre, is tackled by Croatia's Marcelo Brozovic, left, and Croatia's Dejan Lovren during the World Cup group F soccer match between Morocco and Croatia, at the Al Bayt Stadium in Al Khor , Qatar, Wednesday, Nov. 23, 2022. (AP Photo/Manu Fernandez)
0 5٬765

يرغب المنتخب المغربي لكرة القدم في تتويج مشاركته التاريخية في كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 بأفضل طريقة ممكنة، وهي احتلال المركز الثالث والحصول على الميدالية البرونزية، عندما ينازل اليوم نظيره الكرواتي على أرضية ملعب خليفة الدولي، في مباراة الترتيب أو “النهائي الصغير” كما يحب البعض وصفه.

وبصم “أسود الأطلس” على مشاركة تاريخية في “مونديال العرب” عندما أصبح أول منتخب عربي وأفريقي يبلغ المربع الذهبي، كما حقق مشوارا ساحرا بإطاحته بعمالقة الكرة الأوروبية والعالمية على غرار بلجيكا وإسبانيا والبرتغال، قبل أن تنتهي رحلته في محطة النصف على يد منتخب فرنسا.

وبدا أن المدير الفني المغربي وليد الركراكي ما زال متأثرا للغاية بانتهاء قصة منتخب بلاده الجميلة في كأس العالم، لكنه أكد في اللقاء الإعلامي الذي سبق المباراة أنه يرغب فعلا في إنهائها بأجمل طريقة ممكنة وهي إهداء المغاربة والعرب والأفارقة أول ميدالية في تاريخ مشاركاتهم المونديالية.

واعترف الركراكي بصعوبة المهمة أمام منتخب كرواتيا الذي يمتلك كتيبة من النجوم، يتقدمهم صانع ألعاب ريال مدريد الإسباني لوكا مودريتش، بخاصة في ظل معاناة “الأسود” من الغيابات المؤثرة بسبب تعرض عدد من الركائز الأساسية للعنة الإصابة.

ومن المستبعد اعتماد الركراكي على العميد رومان سايس في هذه المباراة بعد أن خرج منذ 15 دقيقة الأولى أمام فرنسا بسبب الإصابة، إلى جانب المدافع نايف أكرد الذي يعاني أيضا من إصابة على مستوى الفخذ.

وعرفت آخر حصة تدريبية لـ”أسود الأطلس” غياب الظهير الأيمن لبايرن ميونخ الألماني نصير المزراوي الذي لم يستطع إكمال مباراة فرنسا الأخيرة بسبب إصابة ألمّت به منذ المباراة الأولى في المونديال، بينما اكتفى الثنائي عز الدين أوناحي وأشرف حكيمي بحصص انفرادية خفيفة.

ولن تكون مواجهة المغرب وكرواتيا الأولى من نوعها في هذا المونديال، فقد تواجها في مباراتهما الافتتاحية عن المجموعة السادسة، وانتهت بالتعادل 0-0.

في الجهة المقابلة، أكد زلاتكو داليتش مدرب منتتخب كرواتيا رغبته في تحقيق ميدالية برونزية لبلاده، لذلك فإنه “سيخوض هذه المباراة بكل القوة والرغبة اللازمتين للفوز وإسعاد الشعب الكرواتي”.

وعاد داليتش إلى دورة فرنسا عام 1998 عندما حقق منتخب بلاده الميدالية البرونزية حينئذ، وقد كان الحدث تاريخيا لبلاده بعد سنوات قليلة من الاستقلال، لذلك فإنه “يريد أن يكرر هذه الفرحة للشعب الكرواتي”.

ولم يفوّت المتحدث ذاته المناسبة من أجل الإشادة بمنتخب المغرب الذي عدّه “أجمل مفاجآت هذا المونديال”.

وبخصوص جاهزية عناصر منتخب كرواتيا، فإن الشكوك تحوم حول مشاركة الثنائي مارسيلو بروزفيتش وجوزيب يورانوفيتش اللذين يعانيان من إصابة عضلية غيبتهما عن آخر حصة تدريبية لمنتخب “المحاربين”.

جدير بالذكر أن كرواتيا بلغت المربع الذهبي بعد إخراجها المرشح رقم 1 للتتويج باللقب منتخب البرازيل في دور الربع، بضربات الترجيح، قبل أن تخرج على يد منتخب الأرجنتين بنتيجة 0-3.

وستنطلق المباراة في الساعة السادسة بتوقيت مكة المكرمة.

المصدر : الجزيرة

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا