المركز الطبي تسافون (بوريا) يفتتح العام الجديد بولادة الطفلة سدن طوافرة

0 3٬483

ساعات قليلة بعد دخول العام الجديد 2023، استعد طاقم الولادة في المركز الطبي “تسافون” بوريا لاستقبال الطفلة سدن وهي طفلة الزوج زينب ومحمد طوافرة من مدينة المغار التي أطلت على العالم تمام الساعة الـ 5:21 من فجر العام الجديد. وقد دام انتظار الزوج طوافرة لقدوم سدن طيلة أربع سنوات حيث انعم الله عليهم مع اطلالة العام الجديد ليحملوا سدن التي ولدت بوزن 3.600 كغم على ذراعهم. 

وتحدثت الام زينب بعد ولادة ابنتها سدن وقالت:” حصلت على الهدية الاجمل في العام الجديد، طالما راودني حلم الامومة، مع العلم انني واكبت فترات صعبة، لكننا لم نفقد الامل في حدوث هذا. نحن نبدأ هذا العام بسعادة كبيرة، وأنا متأكدة ان المولودة الجديدة ستُدخل الكثير من السعادة والفرح للبيت والعائلة ولكل الأصدقاء الذين انتظروا معنا هذا اليوم. أتمنى لكل امرأة تود ان تصبح أما ان تحقق حلمها في أقرب وقت ممكن وان تكون الولادة يسيرة”.

اما والد سدن محمد فشكر بدوره من أعماق قلبه طاقم الولادة المتفاني وخصوصا القابلات ادفاه حداد وتحرير مصالحة اللتان ابدتا الكثير من التفهم والتعاطف وللدكتور فضيل الذي رافقنا بتروي ومهنية كبيرة، وللدكتورة نوعا هرئيل الرائعة التي اشعرتنا دائما اننا نتواجد بأيدي امينة”.

وقالت القابلة ادفا حداد التي رافقت عملية الولادة: “لقد مكثت الام زينب لدينا في القسم قبل يومين من الولادة واوصينا ببقائها في القسم للمراقبة من الطاقم الطبي، لقد اختارت المولودة الجديدة ان تخرج الى العالم في هذا اليوم المميز، انا سعيدة ومتأثرة انني كنت جزء من هذه التجربة الرائعة التي رافقت خلالها عائلة المولودة”

هذا وأختتم قسم الوالدات عام 2022 بارتفاع ملحوظ في عدد الولادات مقارنة بالعام الذي سبقه، مع ولادة 3558 طفلاً من بينهم 1806 طفل من الذكور و1752 من الاناث، 94 زوجًا من التوائم و2 ثلاثية من التوائم.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا