اللقية: مصرع زينب الصانع في جريمة إطلاق نار

צילום: תיעוד מבצעי מד"א
0 108

قتلت امرأة (56 عاما)، مساء الأحد، متأثرة بجراح “شديدة الخطورة” أصيبت بها من جراء تعرضها لإطلاق نار في بلدة اللقية في منطقة النقب، جنوبي البلاد، وذلك في تصاعد مستمر للجريمة التي تضرب المجتمع العربي.

play-rounded-fill

وعُلم أن الضحية هي زينب الصانع، وكانت قد نقلت إلى عيادة محلية بعد تعرضها لإطلاق نار، خلال شجار اندلع في بلدة اللقية. وحاولت الطواقم الطبية إنعاشها من دون جدوى فجرى نقلها على الفور إلى المستشفى.

وأفادت طواقم الإسعاف بأن حالة المصابة “حرجة”، وأنها تعمل على نقلها إلى مستشفى “سوروكا” في بئر السبع لاستكمال العلاج. مشيرة إلى أنها فاقدة للوعي وأن محاولات الإنعاش مستمرة.

وفي حين لم تعرف بعد خلفية الجريمة، أشارت تقارير محلية إلى أن الضحية أصيبت عن طريق الخطأ، خلال تبادل إطلاق نار في شجار اندلع في اللقية.

وفي وقت لاحق، أفادت الطواقم الطبية بأن المصابة فارقت الحياة متأثرة بجراحها الحرجة. وذكرت الشرطة، في بيان مقتضب، أن عناصرها وصلت إلى موقع الجريمة وشرعت بالتحقيق في ملابساتها.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا