الفصائل تبارك عملية القدس وتعتبرها رد فعل على الاجرام الاسرائيلي

0 4٬099

باركت الفصائل الفلسطينية العمليات الفدائية في مدينة القدس والتي وقعت صباح اليوم الاربعاء.

واعتبرت في بيانات منفصلة وصلت معا انها رد فعل طبيعي على تصاعد عمليات القمع والاجرام بحق الشعب الفلسطيني.

حركة حماس

وقال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع ان حماس تبارك العمليات، معتبرا انها تأتي في إطار الرد المستمر على اقتحام المسجد الأقصى وتهويده ومحاولات تقسيمه.

واضاف: “عملية القدس هي نتاج جرائم الاحتلال والمستوطنين بحق شعبنا والمسجد الأقصى وتؤكد من جديد وبالدليل القاطع أن الإرهاب الاسرائيلي لن يقابله إلا مزيد من العمليات البطولية بتنوع الوسائل ومختلف المناطق”.

واكد ان الاحتلال الاسرائيلي اليوم يجني ثمن جرائمه وعدوانه بحق شعبنا والمسجد الأقصى وهو ما حذرنا منه مراراً ألا يصمت شعبنا أمام ذلك وسينفجر غضب الأقصى ويتدحرج في كل المناطق.

الشعبية

وأشادت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين بالعملية، مؤكدة، أنّ عدوان الاحتلال على مدننا وقرانا ومخيماتنا لن يواجه إلّا بمزيدٍ من الصمود والتصدي والاستبسال وبتوسيع مساحة الاشتباك في كل مكان من الأرض الفلسطينية، وما هذه الملحمية التي جسدها أبطال عرين الأسود وكتيبة بلاطة بتصديهم لاقتحامات العدو والعمليات البطولية في القدس هذا الصباح إلّا دلالة على تعاظم إرادة المقاومة في الرد على ارهاب الاحتلال.

لجان المقاومة

وباركت لجان المقاومة في فلسطين العملية مؤكدة أنها صفعة جديدة للمنظومة الأمنية والعسكرية الاسرائيلية وتأكيد على مقاومينا الأبطال يمتلكون القدرة والإرادة على تنفيذ العمليات النوعية وضرب كيان العدو بقوة في كل وقت وكل مكان.

وأضافت:” عملية القدس البطولية تأتي في ظل توغل الاحتلال ومستوطنيه وإستباحة دماء أبناء شعبنا وعدوانه المستمر والمتصاعد على أرضنا وتدنيسه المتواصل للمسجد الأقصى المبارك” .

الجهاد الاسلامي

وباركت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين العملية، وقال طارق عزالدين المتحدث الإعلامي باسم حركة الجهاد الإسلامي ان العملية التفجيرية تأتي لتقول لقادة الاحتلال وقادة المستوطنين، إن كل سياسات حكومتكم الإجرامية لن تحميكم من ضربات مقاومة الشعب الفلسطيني.

ورأى أن كل عمليات التهويد والاقتحامات للمقدسات والاعتداءات على أبناء شعبنا في القدس والخليل وجنين ونابلس لن تمر دون عقاب.

الديمقراطية

واعتبرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن إجراءات الاحتلال وسياساته العدوانية لا يمكن إلا أن تواجه بالمقاومة وإدامة الاشتباك والمواجهة مع الاحتلال في كافة المواقع والميادين
واعتبرت في بيان لها ان جرائم الاحتلال وارهاب مستوطنيه واستباحة الأرض والشعب وتهويد القدس وإعدام المواطنين وترويع الآمنين وغيرها من الإجراءات العدوانية لترهيب شعبنا وثنيه عن مواصلة نضاله ومقاومته.

المقاومة الشعبيّة

 

 

وباركت حركة المقاومة الشعبيّة في فلسطين، عملية التفجير، مؤكدة في بيان لها أن هذه العملية تأتي وفاء لدماء شهداء الشعب الفلسطيني وانتصاراً لمعاناة الأسرى وهي رد طبيعي على جرائم ومجازر الاحتلال الاسرائيلي.

 

وأضافت :”مرة أخرى يثبت الشباب الثائر المنتفض وأبطال المقاومة أنهم قادرون على ضرب منظومة الأمن الاسرائيلية، وإفشال مخططاته الإجرامية بحق شعبنا الفلسطيني”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا