الشرطة تتناقش مع بن غفير بالنسبة لاحتجاجات ايام السبت و”خوف من اضطرابات” في الشارع الإسرائيلي

קרדיט צילום- נועם מושקוביץ:דוברות הכנסת .
0 7٬167

أجرت الشرطة الإسرائيلية ظهر اليوم (الخميس)، تقييمها الأسبوعي للوضع، والذي تناول، من بين أمور أخرى، التظاهرات المتوقعة ليلة السبت في مدينتي تل أبيب والقدس. وبحسب الشرطة، فإن الصورة الاستخباراتية، التي عُرضت أيضًا على وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير الذي شارك في المناقشة ، تثير “الخوف من الفوضى” في التظاهرات.

“من أجل التمكن من ضمان السلام العام واقامة الاحتجاج بشكل كامل، عادت شرطة إسرائيل دعت منظمي الاحتجاج والمشاركين إلى الحفاظ على النظام والسماح للاحتجاجات بأت تقام وفقًا للقانون”، جاء هذا بحسب ما أعلنت الشرطة. كما أفادت الأنباء أنه لن يُسمح بانتهاك النظام العام ولن يُسمح باستخدام الرموز النازية، وفقًا لبيان الشرطة.

وبحسب التقديرات، فإن عشرات الآلاف من الأشخاص سيشاركون في التظاهرات مساء السبت. وبصرف النظر عن تل أبيب، من المتوقع أيضا أن تجري مظاهرات في حيفا والقدس، حيث سينطلق المتظاهرون من المحكمة العليا باتجاه منزل عائلة نتنياهو في شارع غزة في المدينة.

وتعتزم الحركات والمنظمات التي تدعو لمظاهرات كل يوم سبت، على أمل أن يؤدي ذلك إلى محادثات مع الحكومة وإحداث تغيير في الإجراءات القانونية المزمعة، والتي يزعمون أنها تشكل “انقلابًا سياسيًا”.

والتقى مفوض الشرطة يعقوب شبتاي أمس بقادة الاحتجاج قبيل التظاهرة القادمة، وقال لهم إن الشرطة ستحتوي المظاهرات ولن يتم استخدام الخيول والصولجانات. وطالب المنظمون بأن تعمل الشرطة على تمكين وحماية الحق في التظاهر وحرية التظاهر. ووعد المفوض وقائد لواء تل أبيب بأن تحافظ الشرطة على حرية التعبير وحرية التظاهر، وأن تقوم الشرطة باحتواء الاحتجاجات والمظاهرات.

وكان وزير الأمن القومي ايتمار بن غفير قد اصدر تعليمات للشرطة الإسرائيلية، وبحسب النشر في هيئة البث الرسمية “كان” فإن هذه التعليمات هي اعتقال المتظاهرين الذين سيغلقون الشوارع وحتى اعتقال متظاهرين يقومون برفع يافطات تحريضية خلال المظاهرات. كما سيصدر تعليمات تتعلق بالاحتفالات عند الافراج عن السجناء الأمنيين، حيث سيكون بالامكان استخدام القوة خلال احتفالات العائلات والمقربين.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا