الشرطة تؤكد على منع الاحتفالات بإطلاق سراح ماهر يونس – بن غفير : هذا اختبار لسيادتنا

0 7٬315

play-rounded-fill
play-rounded-fill
بيان صادر عن المتحدّث الرسمي باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي:

وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير والمفوض العام لشرطة إسرائيل، المفتش يعقوب شبتاي عقدوا جلسة تقييم الوضع بشأن الإفراج عن المخرب الارهابي ماهر يونس، الذي كان جزء من خلية المخربين الارهابيين التي أدينت بقتل الجندي ابراهام برومبرج رحمه الله.

شارك في الجلسة قائد لواء الساحل اللواء يورام سوفر، وقائد قسم الأنشطة الميدانية اللواء سيجال بار تسفي، وقائد قسم التحقيق والإستخبارات اللواء يغال بن شالوم، وقائد حرس الحدود اللواء امير كوهين، ومسؤولين اخرين في شرطة إسرائيل ووزارة الأمن القومي.

مع نهاية الجلسة أمر وزير الامن القومي، بمنع اي عمل تضامن او دعم وتشجيع لكلّ عمل ارهابي في إطار الإفراج عن المخرب الارهابي ماهر يونس المتوقع في الأيام المقبلة.

وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير:
“هذا الحدث هو إختبار لسيادتنا، ولن نسمح أبداً بارتكاب هذه المخالفات الخطيرة من التضامن او دعم وتشجيع اي عمل ارهابي في كافة أنحاء دولة إسرائيل. أنظار جميع مواطني دولة إسرائيل تتجه الى هذا الحدث، وكلما كنا أكثر حادّين وحازمين وواضحين، ستكون الرسالة واضحة اكثر، دولة إسرائيل وقوات الأمن لن يسمحوا بالقيام بمثل هذه الأحداث تحت سيادتنا.

انني أثق بكم، انكم ستبذلون قصارى جهدكم وآمل أن ينتهي الحدث بنجاح وبدون دعم وتشجيع اي عمل ارهابي وبعمل مشترك سنحقق نتائج جيدة لدولة إسرائيل وسيادتنا.”

المفوض العام لشرطة إسرائيل، المفتش يعقوب شبتاي:
“ستقوم شرطة إسرائيل بعملها وفقاً للقانون، حيث انها لن تسمح أي خرق للقانون خلال الإفراج عن المخرب الارهابي. الحديث يدور عن إفراج عن مخرب إرهابي، وكل من يخالف القانون سيتم القاء القبض عليه والتعامل معه بحزم.

نحن على أهبة الاستعداد للإفراج عن المخرب الارهابي بجانب ذلك تحدثت قبل عدة أيام مع أحد أقارب الجندي أبراهام برومبرغ رحمه الله وأكدت لهم أن شرطة سرائيل لن تسمح بأي تضامن او دعم وتشجيع للمخرب الارهابي”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا