الرئيس الإسرائيلي السابق ريفلين يدعو إلى إجراء استفتاء على إصلاحات ليفين: “ممنوع التصرف بدافع الانتقام”

(צילום: דוברות הכנסת)
0 7٬322

أشار الرئيس السابق رؤوفين ريفلين لأول مرة إلى إصلاح نظام القضاء من قبل وزير العدل ياريف ليفين ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، في مقابلة ستنشر غدا (الجمعة) بكامل هيئتها في صحيفة “يديعوت أحرونوت”. وهاجم بكلماته الإجراءات التشريعية المتوقعة، بل إنه قال إنه حذر أهارون باراك والمحكمة العليا من احتمال حدوث انقلاب مضاد.

وقال ريفلين: “يجب سن قانون أساس ويجب التوصل إلى الخطوط العريضة المتفق عليها مع النظام القضائي بشأن اي تغيير”. واضاف ريفلين، يجب عدم سن القوانين من منطلق مشاعر الانتقام أو دوافع أخرى غير الشيء نفسه، وعلى الرغم من الأجواء التي نشأت، لم يفت الأوان بعد لاعتماد مخطط متفق عليه”.

كما قال إنه تحدث مع القاضي أهارون باراك وحذره من أن الثورة القضائية قد أخلت بالتوازن بين الكنيست والمحاكم – ويمكن أن تؤدي إلى انقلاب مضاد. قال ريفلين: “أخبرته – أولاً وقبل كل شيء ، لقد قمت بانقلاب وليس ثورة. لقد أنشأت نوعًا من النظام الدستوري ، عندما تكون أنت الدستور”.

وأعلن وزير القضاء الإسرائيلي ياريف ليفين، الأسبوع الماضي عن تفاصيل خطته الإصلاحية التي تهدف إلى تقييد نطاق اجتهاد المحكمة العليا في تفسير القوانين التي يسنها أعضاء الكنيست، وحتى إلغائها بحال خلصت إلى أنها تعارض دستورية قوانين الأساس.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا