الخارجية الفرنسية تندد بترحيل المحامي الفلسطيني صلاح الحموري: القرار مخالف لقانون السلطات الإسرائيلية

Palestinian French lawyer and activist Salah Hammouri walks with his wife Elsa Lefort as he arrives at the Charles de Gaulle Airport after his extradition from Israel to France, Sunday, Dec. 18, 2022, in Paris. Israel said it deported Hammouri to France early Sunday, claiming he has ties to a banned militant group, despite objections from the French government. (AP Photo/Lewis Joly)
0 6٬999

نددت الخارجية الفرنسية اليوم (الأحد) بترحيل المحامي الفلسطيني صلاح الحموري. وقالت الوزارة إن “القرار مخالف لقانون السلطات الاسرائيلية”. وتابعت وزارة الخارجية في بيان “منذ اعتقاله الأخير، اتخذت فرنسا إجراءات كاملة، بما في ذلك على أعلى مستوى في الدولة، لضمان احترام حقوق السيد صلاح الحموري، واستفادته من جميع سبل الانتصاف القانونية، وتمكينه من أن يعيش حياة طبيعية في القدس، حيث ولد ويقيم ويرغب في العيش.

كما اتخذت فرنسا خطوات عديدة مع السلطات الإسرائيلية للتعبير بأوضح طريقة ممكنة عن معارضتها لطرد فلسطيني مقيم في القدس الشرقية، وهي أرض محتلة بالمعنى المقصود في اتفاقية جنيف الرابعة، على ما جاء في البيان.

لقد بذلت خدمات وزارة أوروبا والشؤون الخارجية في باريس، والقنصليات الفرنسية العامة في القدس وتل أبيب، وكذلك السفارة الفرنسية في إسرائيل، كل جهد ممكن لتزويده بكل مساعدة ممكنة من خلال الزيارات القنصلية العديدة. وزارة أوروبا والشؤون الخارجية على اتصال دائم بأسرة السيد الحموري.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد اتخذت قرارا صباح الأحد بإبعاد الحموري إلى فرنسا بسبب تورطه في التخطيط لأعمال عدائية ضد أهداف إسرائيلية.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا