التماس لمركزية اللد لوقف تجريف مقبرة قرية صرفند الخراب المهجّرة

0 4٬740

تقدمت مؤسسة أوقاف 48 التابعة للحركة الإسلامية الجنوبية، بواسطة محامي المؤسسة أشرف حجازي، بالتماس إلى المحكمة المركزية في مدينة اللد، ضد بلدية “بئير يعكوڤ” وسلطة الآثار ولجنة التخطيط والبناء التابعة لبلدية بئير يعكوڤ، طالبت من خلاله بإبطال الخارطة الهيكلية المحلية للبناء على أنقاض مقبرة قرية صرفند الخراب المهجّرة، غرب مدينة الرملة، وإيقاف أعمال التجريف والخراب والانتهاكات التي طالت المقبرة.

 

وجاء في بيان مؤسسة الأوقاف: “كانت مؤسسة أوقاف 48 سارعت للوصول لأرض المقبرة بعد وصول أنباء عن تنفيذ أعمال التجريف، ووقفت على حجم الانتهاكات التي طالت حرمة القبور وقامت بتوثيقها، وبعد مشاورة الطاقم القانوني في المؤسسة تقرر تقديم التماس مستعجل للمحكمة”.

 

وأكد رئيس مؤسسة أوقاف48 الشيخ عبد الكريم المصري الذي وصل لأرض المقبرة مع طاقم المؤسسة على أن “أوقاف 48 لن تدّخر جهدًا، سواءً على مستوى قضائي أم جماهيري وإعلامي من أجل الضغط على بلدية بئير يعكوڤ وسلطة الآثار ولجنة التخطيط والبناء المحلية من أجل التراجع عن مخطط التجريف وانتهاك قبور وحرمات أهلنا في مقبرة قرية صرفند الخراب المهجّرة، والعمل بشكل عام على الحفاظ على باقي مقدساتنا وأوقافنا في قرانا المهجّرة وفي المدن التاريخية والساحلية المختلطة”، كما قال.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا