اتفاقية عمل جماعية للعاملين في مكاتب تسجيل السكان لتقليص أدوار الانتظار لاستصدار جوازات السفر

0 8٬208

وقّع رئيس الهستدروت ارنون بار دافيد والمسؤول عن الأجور في وزارة المالية كوبي بار نتان ورئيس نقابة موظفي الدولة المحامي اوفير القلعي، وقعوا على اتفاقية عمل جماعية تشمل الموظفين العاملين في مكاتب مديرية تسجيل السكان. وستشمل الاتفاقية 700 موظفا العاملين في هذه المكاتب في جميع ارجاء البلاد، الذين تجندوا طوعا لتقليص أوقات الانتظار وتقديم الخدمة المُثلى للمواطنين.
وفي اعقاب الطوابير الطويلة وصعوبة إصدار جوازات السفر، جرت محادثات في الأشهر الاخيرة بين الهستدروت وممثلي وزارة المالية، شارك فيها أيضا رئيس الهستدروت ومفوض الأجور. وفي نهاية المحادثات وفي ظل النقص في القوى العاملة في مكاتب مديرية تسجيل السكان، تم الاتفاق مع العمال أن يعملوا لساعات أطول وفي المقابل سيحصلون على حوافز وامتيازات مقابل ساعات العمل الاضافية.
وقد شارك في صياغة هذه الاتفاقية كل من مدير الشعبة القطرية ورئيس النقابة المهنية في نقابة موظفي الدولة المحامي إيريز أوبينكرو، ومديري الشُعب القطرية في نقابة موظفي الدولة، ومنهم المحامي ليرون بريوف والمحامي مور افلا، ورئيس المجلس القطري لمديرية تسجيل السكان والهجرة شاني شفتوف، رئيس لجنة الموظفين العاملين في مكاتب تسجيل السكان ميرا اسرف وكذلك نائب المسؤول عن الاجور في وحدة المسؤول عن الاجور بوزارة المالية حنان لازيمي ومنسق المكاتب الحكومية في وحدة المسؤول عن الأجور أفيتار دوك والخبير الاقتصادية ضمن طاقم الوزارات الحكومية يفعات فاران.
وشكر رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد الأطراف المشاركة في إبرام الاتفاقية وقال: “لقد وضعت نصب عيني مهمة تحسين الخدمة المقدمة للمواطنين في القطاع العام. هذا اتفاق مهم من شأنه أن يخفف الأعباء وادوار الانتظار والطوابير الطويلة المواطنين. الاتفاقية متوازنة وتشكل تحسينًا ملحوظا في الخدمة المقدمة للمواطن، وفي نفس الوقت توفر حوافز وامتيازات للموظفين الذين سيعملون بعد ساعات العمل “.
وقال رئيس نقابة (هستدروت) موظفي الدولة المحامي اوفير القلعي: “هذه اتفاقية خاصة تصب في صالح كلاً من الموظفين العاملين والمتفانين في عملهم من جهة، ومن جهة أخرى تصب في صالح مواطني الدولة. أشكر جميع الأطراف التي شاركت في التوصل لهذه الاتفاقية والذين وضعوا نصب اعينهم مصلحة الموظفين ومصلحة المواطنين “.
وقالت ميرا أسرف، رئيسة لجنة الموظفين العاملين في مكاتب تسجيل السكان: “أرحب بتوقيع الاتفاقية التي تُنصف العمال وتُحسن أجورهم بعد أن أعطوا الكثير لصالح مكان عملهم. أشكر رئيس الهستدروت أرنون بار دافيد ورئيس نقابة موظفي الدولة أوفير القلعي، وإلى مدير الشعبة، المحامي مور أفلا والمحامي إيريز أوبينكرو. كلي أمل في أن هذه الروح الجديدة ستنظم شروط تشغيل موظفي مديرية تسجيل السكان، وبالتالي سيحصلون على المعاملة الملائمة والمكانة التي يستحقونها”.

الصورة المرفقة من حفل التوقيع على الاتفاقية من تصوير الهستدروت

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا