ابنها قتلها ببندقية صيد | فك رموز جريمة قتل ابتسام ابو عواد من عين الأسد

0 8٬192

بيان صادر عن المتحدّث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ – لواء الشّمال:

شرطة الشّمال تحلّ لغز مقتل المرحومة ابتسام ابو عواد (57) عاماً والّتي قتلت في منزلها في قرية عين الأسد. المشتبه به في جريمة القتل، ابنها الذي ارتكب جريمة القتل بواسطة بندقيّة صيد

تلقى مركز الشّرطة في تاريخ 17/11/22 بلاغًا حول سيدة ملقاة على الأرض وغائبة عن الوعي عند باب منزلها. سارع عدد كبير من أفراد الشرطة بالوصول إلى مكان الحادث وباشروا بالتّحقيق في ملابسات الجريمة.

خلال وقت قصير، ثارت الشبهات بأن ابن المرحومة روني أبو عواد (26) عامًا، ارتكب جريمة القتل وهرب من مكان الحادث.

أثناء محاولة هروبه، عندما كان المشتبه به يقود سيارة دون رخصة قيادة تعرض لحادث طرق عند مفترق كفر ياسيف وتوجه إلى أحد أفراد اسرته كي يأتي لإنقاذه.

في غضون ذلك، تبين أن السلاح الذي استعمل في الجريمة كان بندقية صيد محفوظة في منزل المشتبه.

في نهاية تحقيق مكثف أجرته وحدة الجرائم في مديرية شرطة الجليل، تمّ جمع أدلّة دامغة كافية ضد المشتبه به، وستقدم صباح اليوم عن طريقة نيابة لواء الساحل لائحة اتّهام مرفقة بطلب التوقيف حتّى انهاء الإجراءات القانونيّة في جريمة القتل.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا