ابراهيم وهديل كبها أُجهض جنينهما بعد قيام مستوطينن برشق سيارتهم بالحجارة خلال عودتهم من نابلس

0 9٬487

حالة من الحزن تخيم على منزل الزوجان ابراهيم وهديل كبها من سكان قرية خور صقر ، بعد أن اجهضت الزوجة هديل جنينها ، نتيجة حالة الخوف والهلع التي اصابتها بعد قيام مستوطنين برشق سيارتهم اثناء عودتهم من نابلس الى المنزل ( وفق اقوال العائلة).

 

الزوج ابراهيم قال لمراسل الصنارة نت :” تزوجنا قبل حوالي شهرين ، وقبل يومين ذهبنا الى نابلس وخلال طريق العودة كانت الطريق مغلقة ، وترجلت حينها من السيارة لمعرفة السبب ، ليقوم مستوطنين بالهجوم علينا بالحجارة ، على الفور هربنا منهم وتوجهنا الى اقرب دورية عسكرية كانت هنالك وطلبنا من الجنود مساعدتنا ، في البداية رفضوا وطلبوا منا الذهاب الى مستشفى نابلس ولكن بعد ان رفضنا طلبهم واخبرناهم اننا نحمل الجنسية الاسرائيلية ونريد العلاج في البلاد ، احضروا على الفور سيارة اسعاف نقلت زوجته الى المستشىف وهي بحالة من الرعب والخوف “.

 

واكمل الزوج حديثه :” وصل الينا شرطي وقام بتصوير الأضرارو طلبت منهم مرافقتي ونحن في الطريق شاهدوا المستوطنين الذين اغلقوا الشاعر وشقونا بالحجارة ولم يفعلوا لهم أي شيء ! ، وبعدها قال لي الجنود الان تستطيع ان تستمر في طريقك الوضع أمن ، ولكن مرة اخرى تم رشقي بالحجارة وعدت الى الجنود ورافقوني الى المعبر “.

 

واستمر الزوج بحديثه قائلاً :” في اليوم الثاني توجهنا الى الطبيبة واخبرتنا بأن زوجتي اجهضت الجنين بسبب حالة الخوف والرعب التي اصابتها”.

 

واكمل الزوجان حديثهما للصنارة :” توجهنا الى شرطة اريئيل لتقديم شكوى وطلبنا ان يكون الحادث عن خلفية قومية ، ولكننا تفاجئنا ان المحققة تقول لي :” لا استطيع ذلك فهذا الموضوع فقط للمواطن لايهودي الذي يتعرض لإعتداء عنصري ” ، وحينما اخبرتها انني احمل الهوية الاسرائيلية ، لماذا يتم تمييز اليهودي عنا قالت لي :” هذا هو القانون” .

 

الزوجة هديل قالت:”لقد انتظرنا طفلنا الأول وكنا سعيدين، لكن فرحتنا كسرت عندما علمنا عن اجهاض الجنين، فالأمر ليس بسيطا وطوال الوقت وانا ابكي متألمة على ما تعرضنا له منذ تصرف اجرامي “.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا