إختطاف قاصر من العفولة في جلجولية والمطالبة بفدية مالية !

0 4٬795
play-rounded-fill
أدت عملية بحث استقصائية، قامت بها الوحدة المركزية للشرطة في منطقة تل أبيب إلى تحديد موقع قاصر يبلغ من العمر 16 عامًا من سكان العفولة، تم اختطافه في ساعة مبكرة من صباح أمس في منطقة غوش دان في إطار صراع بين عائلات إجرام.

واحتجز القاصر في مبنى داخل مجمع في جلجولية من قبل عدة مشتبه بهم طالبوا بفدية بمئات الآلاف من الشواقل مقابل الإفراج عنه.

بعد جهد استقصائي – استخباراتي – تكنولوجي من قبل جيش الإسرائيلي، مساء أمس، تم توجيه عشرات من رجال المباحث والقوات الخاصة التابعة للقوات الخاصة للاستخبارات العسكرية وقوات الدفاع إلى المجمع في جلجولية، وحوالي الساعة 2:30، صباحا اقتحموا المجمع، وعثروا على المخطوف واعتقلوه 8 مشتبه بهم بالتورط في عملية الاختطاف.

عملية اطلاق نار متبادل

وورد الاشتباه في عملية الاختطاف يوم أمس في حوالي الساعة 1:00 ظهرًا، عندما تلقت الشرطة الإسرائيلية معلومات تفيد بأن قاصرًا يبلغ من العمر 16 عامًا كان متورطًا في نزاع جنائي بين مجموعتين من المشتبه بهم محتجز كرهينة من قبل أشخاص مجهولين يطالبون بفدية مقابل إطلاق سراحه. وكجزء من الصراع، كانت قد اندلعت معركة مصحوبة بإطلاق نار دون وقوع إصابات صباح الخميس في حولون، حيث اعتقلت وحدة مكافحة الجريمة في مرحاف يفتاح خمسة أشخاص متورطين فيها.

فيديو مسجل 

وعلمت الشرطة الإسرائيلية ظهر يوم أمس عن شريط فيديو يسجل المخطوف محتجزًا من قبل خاطفيه، مع تهديد بإلحاق الأذى به إذا لم يتم دفع فدية مقابل إطلاق سراحه. عند استلام الفيديو، أجرى قائد المنطقة، تقييمًا خاصًا للوضع وأعلن عن واقعة اختطاف، بينما أصدر تعليماته للشرطة بالتحرك لتحديد مكان المخطوف.

بدأ ضباط شرطة “يمار”  تحت قيادة نائب المشرف اساف تسور، مجهودًا تشغيليًا واستخباريًا وتكنولوجيًا شاملاً وقاد قيادة “اليمار” إلى استنتاج مفاده أن المختطف كان محتجزًا في جلجولية، وتم توجيه التركيز الاستخباراتي إلى المنطقة.

تمكن ضباط الشرطة من التركيز على مجمع معين في جلجولية، وبدأوا في إجراء مراقبات طويلة المدى للمكان. وعند تلقي إشارة نقطة أثارت الشكوك في أن المخطوف محتجز في المكان بدرجة عالية من اليقين، قامت القوات الخاصة بإقتحام المكان وإطلاق سراح الشاب واعتقال 8 من المشتبهين.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا