إبعاد شابة من أم الفحم عن الأقصى

0 6٬877

اعتقلت الشرطة الإسرائيلية نور محاميد من مدينة أم الفحم، صباح الأحد، خلال دخولها للمسجد الأقصى المبارك عبر باب الأسباط في مدينة القدس، قبل أن يُفرَج عليها لاحقا بشرط الإبعاد عن المسجد الأقصى لمدة أسبوع قابل للتجديد.

وقالت محاميد أثناء اعتقالها، “وأنا داخلة على الأقصى أخذوني، ما عملت إشي”.

وفي السياق، أبعدت السلطات الإسرائيلية، اليوم، المرابطة منتهى أمارة من قرية زلفة بالقرب من أم الفحم عن المسجد الأقصى المبارك، وذلك خلال تواجدها في مدينة القدس.

ومنذ الصباح، شددت القوات الإسرائيلية الخناق على الفلسطينيين في القدس بالتزامن مع بدء اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك في ما يسمى عيد الأنوار (حانوكا).

واقتحمت مجموعات كبيرة من المستوطنين باحات المسجد الأقصى المبارك، منذ الصباح، بحماية مشددة من الشرطة الإسرائيلية، والتي انتشرت بكثافة داخل البلدة القديمة في القدس منذ ساعات الفجر الأولى، تمهيدا لتأمين اقتحامات المستوطنين، إذ نشرت الحواجز العسكرية في السوق وعلى الطرقات المؤدية لأبواب الأقصى، ومنعت فلسطينيين من الدخول إلى الأقصى.

وأفادت مصادر محلية أن الشرطة شوهدت وهي تُخرج المصلين من باحات المسجد الأقصى المبارك لتأمين اقتحامات المستوطنين.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا