أخبار مفرحة لجماهير تشلسي ومنتخب فرنسا بخصوص كانتي

0 52

عاد لاعب الوسط الدولي الفرنسي نغولو كانتي إلى تمارين فريقه تشلسي الإنكليزي بعد غياب استمر ستة أسابيع جراء تعرضه لإصابة عضلية في فخذه، حسب ما أعلن الثلاثاء نادي غرب لندن.
n’golo kante TrainingAFP
وقبل أقل من شهرين على موعد انطلاق كأس العالم FIFA قطر 2022™ نهاية العام الحالي، شارك الدولي الفرنسي صاحب 53 مباراة بقميص منتخب “الديوك” وابن الـ 31 عاماً في تمارين فريقه تخللها بعض الجري وحركات بدنية، حسب ما أوضح مقطع فيديو نشره تشلسي عبر صفحته على تويتر.

 

وأصيب كانتي في 14 آب/أغسطس خلال تعادل فريقه أمام توتنهام 2-2 في “دربي” لندن، بعدما شعر بألم في فخذه الأيمن وخرج من الملعب وهو يعرج. وكان مدربه السابق الألماني توماس توخيل والذي أُقيل من مهامه الفنية ليحل بدلاً منه غراهام بوتر وصف حينها إصابته بـ “الخطيرة”.

وغاب لاعب الوسط عن 8 مباريات في مختلف المسابقات، منها 6 في الـ “بريميرليغ”، إضافة إلى مباراتي منتخب بلاده ضمن منافسات الجولتين الخامسة والسادسة الأخيرة من مسابقة دوري الأمم الأوروبية في الفوز على النمسا 2-0 والخسارة أمام الدنمارك بالنتيجة ذاتها.

كما اضطر كانتي، بطل العالم 2018، خلال النافذة الدولية السابقة في حزيران/يونيو إلى مغادرة تجمع منتخب “الديوك” بسبب مشكلة في ركبته. في خريف عام 2021، لعب مباراة واحدة فقط من المباريات الدولية السبع لفرنسا.

ويحتل تشلسي الذي يحلّ ضيفاً على كريستال بالاس السبت ضمن اطار منافسات المرحلة التاسعة المركز السابع برصيد 10 نقاط من 6 مباريات، علماً أنه يملك مباراتين مؤجلتين أمام فولهام وليفربول.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال رسالة الى:
[email protected] - [email protected]

قد يعجبك ايضا