اخر الاخبار
تابعونا
اسعار العملات
جنيه مصري - 0.2053
ليرة لبناني 10 - 0.0213
دينار اردني - 4.5437
فرنك سويسري - 3.5196
كرون سويدي - 0.3725
راوند افريقي - 0.22
كرون نرويجي - 0.3705
كرون دينيماركي - 0.5109
دولار كندي - 2.5547
دولار استرالي - 2.3494
اليورو - 3.7991
ين ياباني 100 - 2.9325
جنيه استرليني - 4.4302
دولار امريكي - 3.222
استفتاء

صائد الأفاعي وأخصائي إبادة الحشرات حسن عيسى للصنارة : أفضل علاج للدغة الأفعى هو منع حدوثها

 

 

*في البلاد يوجد 42 نوعا من الأفاعي 9 منها سامة*من الشمال لغاية بئر السبع الأفعى السامة الوحيدة هي أفعى فلسطين (الجدرا-צפע) وباقي الأنواع السامة في الجنوب ومنطقة البحر الميت*كي تمكث الأفعى في نفس المكان فترة طويلة تحتاج الى الماء والغذاء والمخبأ * في حال دخلت البيت يجب الإبتعاد عنها وتصويرها واستدعاء صائد أفاع مرخص*أنصح بالتعامل مع كل أفعى على أنها سامة لصعوبة التمييز بين السامة وغير السامة*في حال التعرض الى لدغة أفعى يجب تهدئة الملدوغ واستدعاء الإسعاف ويمنع جرح مكان اللدغة أو مصّ الدم*

      محمد عوّاد

في الأسابيع الأخيرة ومع اشتداد درجات الحرارة, تعرّض عدد من المواطنين من مناطق مختلفة في البلاد الى لدغات أفاعٍ آخرهم كانت طفلة في العاشرة من العمر من إحدى البلدات العربية مسلوبة الاعتراف في النقب, تعرضت الى لدغة أفعى ونُقلت الى المستشفى بحالة حرجة وغير مستقرة وما زالت تخضع للعلاج بحالة صعبة منذ يوم الجمعة الماضي.

حول موضوع الأفاعي السامة في البلاد وأنواعها ومناطق انتشارها وكيفية تجنّب خطرها وما يجب فعله في حال دخلت الى البيت وما يجب فعله في حال تعرّض أحد لدغة أفعى سامة أجرينا هذا اللقاء الخاص مع صائد الأفاعي المؤهل من قبل سلطة الطبيعة والحدائق وأخصائي إبادة الحشرات المؤهل من قبل وزارة حماية البيئة حسن عيسى.

الصنارة: في الآونة الأخيرة تعرّض عدد من المواطنين الى لدغات أفاعٍ. كيف يمكن تجنب هذا الخطر الذي قد يؤدي الى الموت؟

حسن عيسى: الأفاعي خرجت من جحورها منذ بداية فصل الربيع بعد فترة سبات الشتاء. بالنسبة للكثير من الناس الأفعى مخيفة وتمثل الشرّ وحتى الموت واللقاء أو المواجهة مع الأفعى قد يكون صادماً أو تراجيدياً ولكن يمكننا تغيير ذلك إذا أحسنّا التصرّف. لنتذكر دائماً أنّ أفضل طريقة لعلاج لدغة الأفعى هي منع حدوث الدغة والوقاية منها.  

 

الصنارة: كيف؟ ما الذي يجب فعله في حال صادفنا أفعى؟

عيسى: في هذه الحالة يجب الابتعاد عنها وإبعاد الآخرين وأيضاً إبعاد الحيوانات الأليفة من محيطها. إذا أمكن نقوم بتصويرها (صورة عادية أفضل من صورة فيديو)،ثم نحافظ على تواصل بصري مستمر معها من مكان آمن ونتصل بصائد أفاعي مؤهل. وهنا أذكّر أنّ الأفعى حيوان محمي يُمنع قتلها حسب القانون وأيضاً يمنع صيدها أو الإمساك بها من قبل من لا يملك رخصة من سلطة الطبيعة والحدائق.

 

الصنارة:في المناخ الحارّ تكون الأفاعي عدائية وهجومية ..

عيسى: الأفعى ليست حيواناً عدائياً بالنسبة للإنسان ولا تبادر بالهجوم عليه, فالهجوم بالنسبة لها يعني أنها تعرض نفسها لهجوم مضاد. كذلك فهي لا تخاطر بأن تفقد سمّها الغالي جداً بالنسبة لها لأنها تستخدمه لاصطياد فريستها. في حال وجد شخص نفسه قريباً من أفعى يكفي أن يرجع بضع خطوات الى الخلف دون انفعال فوجودها لا يشكل خطراً فورياً, وهذا يكفي لتجاوز الخطر ومنع مواجهة محتملة.

 

الصنارة: كيف يمكن منع الأفاعي من دخول البيوت؟

عيسى: الأفاعي تحتاج الى ثلاثة عوامل حياتية أساسية وحتمية لكي تبقى بمكان معين فترة طويلة: الماء, الغذاء والمخبأ.  واذا منعنا عنها أحد هذه العوامل أو أكثر فإنّ هذا المثلث سوف ينهار وبالتالي فإنّ بقاء الأفعى في نفس المكان لن يكون طويلاً بل ستغادره بعد فترة قصيرة.

 

الصنارة: كيف نمنع هذه العوامل؟ 

عيسى: رشّ وإبادة الحشرات والقوارض يمنع الغذاء عن الأفعى, كذلك تقليم الأشجار وتنظيف ساحات البيوت من الخردة وتصليح التشقّقات في الجدران يمنع عنها المخبأ. وتجفيف محيط البيت من تجمعات المياه أو الأواني أو الإطارات التي قد تتجمع فيها المياه ومنع تنقيط الحنفيات، وهذه الأمور تمنع عنها الماء. ومن الأهمية بمكان التشديد على ضرورة الإنتباه للحاجيات التي ننقلها الى البيت مثل أكياس الخضراوات أو الكراتين التي قد تكون الأفعى مختبئة بها.

 

الصنارة: ما عدد أنواع الأفاعي في البلاد وكم منها سامة؟

عيسى: ليست كل الأفاعي سامّة, ففي البلاد يوجد 42 نوعاً  من الأفاعي وفقط 9 أنواع سامة. ومع ذلك أنصح بعدم التعامل مع أي نوع من الأفاعي واعتبار كل أفعى سامة  في حال مصادفتها لصعوبة التمييز بين السامة وغير السامة لمن لا يملك الخبرة.

 

الصنارة: ما هي آلية تأثير السمّ في حال التعرّض الى لدغة أفعى سامة؟

عيسى: سم الأفعى يلحق ضرراً بالنسيج حول مكان اللدغة ويُحدث تغيرات في كريات الدم ويحول دون تخثر الدم ويحدث ضررا للأوعية الدموية الأمر الذي يجعل الدم يتسرّب منها, وبالتالي قد يحصل نزيف داخلي ويؤدي الى فشل قلبي وتنفّسي وكلوي وحتى الموت.كذلك هناك أنواع من سم الأفاعي التي تؤثر على جهاز الأعصاب المركزي (C.N.S) والمحيطي وتسبّب شللاً في عضلات الجسم بما في ذلك عضلات جهاز التنفّس. ويظهر تأثير السم على الدورة الدموية كنزيف حادّ جراء تدمير جدران الأوعية الدموية أو اضطراب في آلية التخثّر, ويظهر التأثير على جهاز القلب على شكل تغيّرات  في تخطيط كهربية القلب.

 

الصنارة: ما هي أعراض التسمّم بعد التعرّض الى لدغة أفعى سامة؟

عيسى: تختلف أعراض التسمّم  بسم الأفاعي بشكل كبير وذلك  استناداً الى:

  1. حجم وصنف الأفعى.
  2. كمية السمّ ودرجة سميّة السم الذي تحقنه الأفعى وهذا أيضاً يرتبط بحجم وصنف الأفعى.
  3. موضع اللدغة, بحيث يكون أقل خطورة كلما حدثت في موضع أبعد عن الرأس والجذع.
  4. عمر الشخص الملدوغ, بحيث يكون صغار وكبار السن معرضين للخطر اكثر.
  5. كذلك يتعلق الأمر بالخلفية المرضية والمشاكل الصحية للشخص الملدوغ.

 

الصنارة: هل جميع أنواع الأفاعي السامة منتشرة في جميع المناطق وأي نوع منتشر أكثر في منطقتنا؟

عيسى: ليست جميع أنواع الأفاعي منتشرة في جميع المناطق, فمعظم الأنواع السامة موجودة في منطقة الجنوب وغور الأردن والعرباة.في منطقة الشمال وحتى بئر السبع  جنوباً  الأفعى السامة الوحيدة هي أفعى فلسطين (الجدرا - צפע). 

 

الصنارة: أي أنواع الأفاعي السامة الأكثر خطورة؟

عيسى: كل الأفاعي السامة خطرة  وكلها قد تؤدي لدغتها الى الوفاة اذا لم يتلق الملدوغ العلاج الصحيح في الوقت المناسب ولكن أخطر أفعى في البلاد هي الأفعى المعروفة باسم الأسود الخبيث (צפעון שחור) ،إذ لا يوجد لغاية الآن ترياق (مصل مضاد) لسمّها, ومن يتعرض للدغتها تتم معالجته فقط بعلاج داعم وبمعالجة الأعراض الناتجة عن تأثير سمّها مثل ضغط الدم وغيره. هذه الأفعى موجودة في النقب وفي محيط البحر الميت. وما يميّز هذه الأفعى أن لها نابا واحدا الذي يضخ السّم, وأنها تتمكن من اللدغ من خلال إدارة رأسها الى الخلف. مع الإشارة الى أن معظم حالات اللدغ التي تحصل في البلاد تكون من قبل أفعى فلسطين(الجدرا).

 

الصنارة: ما الذي يجب فعله في حالة التعرض الى لدغة أفعى سامة؟

عيسى:. يجب تهدئة الملدوغ ومنعه من الانفعال, وتثبيت العضو المصاب وتقليل حركة الملدوغ واستدعاء الإسعاف. في كل  حادثة لدغ يجب التوجه فوراً لتلقي العلاج الطبي ولكن يُمنع أن التوجّه بشكل فردي.

 اذا أمكن تصوير الأفعى والامتناع عن أي محاولة لإمساكها أو قتلها. كذلك يمنع منعاً باتاً جرح مكان اللدغة أو مصّ الدم أو وضع الثلج عليه أو أي مستحضر آخر ويُمنع ربط العضو الملدوغ. وفي حال كان مكان اللدغة في اليد أو الرجل يجب إزالة أي جسم ضاغط مثل الساعة أو السوار أو الخاتم أو الحذاء. ومن المهم إخبار طاقم الإسعاف أو الطاقم الطبي في العيادة أو المستشفى بالأعراض التي نتجت عن اللدغة مثل انتفاخ اللسان وضيق التنفس أو التقيؤ والإسهال والغثيان وعن الخلفية المرضية للملدوغ.

 

 

 


>>> للمزيد من مقالات ومقابلات اضغط هنا

اضافة تعليق
مقالات متعلقة